افتتاح الموسم الثقافي 2021-2022 بدار الثقافة المكنين بولاية المنسيتر تحت شعار "الثقافة تجمعنا"

Publié le Dimanche 17 Octobre 2021 - 15:16
قراءة: 1 د, 54 ث
      
وات - تحت شعار "الثقافة تجمعنا" تتواصل بدار الثقافة المكنين بولاية المنستير فقرات متنوعة في افتتاح الموسم الثقافي 2021-2022، حيث انتظمت اليوم الأحد، ورشة تكوينية في التصوير الفوتوغرافي في سوق الصاغة بالمكنين، وهو معلم من التراث المحلي اللامادي، وفق ما أفادت به (وات) مديرة دار الثقافة بالمكنين بسمة بوزيد.
ويأتي اختيار شعار "الثقافة تجمعنا" للتعبير عن سعادة العاملين بدار الثقافة بالمكنين باستئناف النشاط الثقافي بعد انقطاعه قرابة سنتين بسبب جائحة كورونا باعتبار أنّ "الثقافة تجمعنا من خلال الفرشاة والرسم، ومن خلال الخشبة والمسرح، ومن خلال الوتر الموسيقي، وفن التصوير الفوتوغرافي" والثقافة جامعة لكلّ الفنانين والمثقفين" حسب بسمة بوزيد.
وواكب مساء أمس أحباء الكلمة أمسية شعرية بعنوان "تجليات أدبية" في دورتها الأولى أسستها دار الثقافة بالمكنين بالتعاون مع فرع المنستير لاتحاد الكتاب التونسيين والتي سيتواصل تنظيمها مرة كلّ شهر للتعريف بآخر الإصدارات الأدبية والاحتفاء بأصحاب تلك المؤلفات من كتاب وشعراء.

وخصصت الدورة الأولى من "تجليات أدبية" لتقديم المجموعات الشعرية "مقلة ميم" للشاعرة فتحية جلاد، و"نافذة للصباح القديم" للشاعر كمال قداوين، و"تسبقني المسافات" للشاعر العراقي مهند الشاوي، من قبل الأساتذة والشعراء وناس سعد، وفوزي الديماسي وهاني فرحاني.
كما برمجت دار الثقافة المكنين تظاهرة "تقاسيم" ضمن أكتوبر الموسيقي واختارت تكريم المرأة ببرمجت ثلاثة سهرات موسيقية مع الفنانات شهرزاد هلال يوم 15 أكتوبر الجاري، وسمية الحثروبي يوم 22 أكتوبر الجاري، ونرجس ساسي يوم 29 أكتوبر الجاري.
وسيكون لأحباء الفن الرابع موعد في افتتاح هذا الموسم الثقافي الجديد يومي 30 و31 أكتوبر الجاري مع تظاهرة "نهاية أسبوع مسرحية" والتي ستتضمن عروضا مسرحية للأطفال والشباب والكهول، وورشة تكوينية في الألعاب الدرامية بإشراف الأستاذة وطفة المنياوي، وفق مديرة دار الثقافة بالمكنين.
وسيشهد الموسم الثقافي الجديد بدار الثقافة المكنين العديد من التظاهرات الثقافية المتنوعة والثرية والمحدثة في مختلف مجالات الفنون حسب بسمة بوزيد التي أفادت أنّهم سيحدثون مع جمعية روافد للفن المسرحي بالمكنين "مهرجان مجدي عبرود للمسرح" وستنطلق فعالياته في ديسمبر المقبل.
كما سيتم استئناف تنظيم المهرجان الوطني للشعر الحر سعيد أبوبكر، ومهرجان حبيب بوعبانة للفنون التشكيلية، والدورة الثانية لمهرجان سينامكنة في ديسمبر المقبل وذلك بالتعاون مع جمعية سينامكنة بالمكنين.
وكان عشاق الثقافة بالمكنين عاشوا يوم 15 أكتوبر الجاري على وقع عروض فرجوية ومعارض "لمسات شبابية" و"ريشة حالمة" و"تشكيليات خزفية" خصصت للتعريف بإنتاجات نوادي الاختصاص بدار الثقافية بالمكنين علاوة على عرض متميز للفنّانة شهرزاد هلال ضمن "أكتوبر الموسيقي" والذي تزامن مع افتتاح الموسم الثقافي الجديد حسب ذات المصدر.