وزير السياحة يؤكد الحرص على تطبيق المعايير الجديدة لإعادة تصنيف النزل

Publié le Jeudi 05 Decembre 2019 - 16:23
قراءة: 1 د, 9 ث

وات - أكد وزير السياحة والصناعات التقليدية روني الطرابلسي، الحرص على تطبيق المعايير الجديدة لإعادة تصنيف النزل التونسية التي تعمل الوزارة على صياغتها ضمن برنامج إعادة تصنيف النزل بما يتلاءم مع معايير الجودة والخدمات المقدمة للسياح.

وأضاف الوزير الخميس في تصريح لـ(وات)، على هامش انعقاد ندوة بالحمامات لتقديم برنامج اعادة تصنيف النزل، أن عملية إعادة تصنيف النزل التي ستنطلق مع بداية سنة 2021 تتطلب وضع معايير دقيقة لمواكبة المواصفات العالمية في مجال الفندقة وضمان الجودة من الاستقبال إلى النقل والإقامة، مبرزا أن تحقيق جودة الخدمات يستوجب كذلك تطوير التكوين من خلال تنظيم دورات تكوينية بالشراكة مع أصحاب المهنة.




وبينت المكلفة ببرنامج مراجعة تصنيف النزل السياحية أسماء النجار، أن هذا البرنامج يهدف الى مراجعة مدى التطابق بين التصنيف المسند والخدمات المسداة للحريف، مضيفة أن عملية المراجعة ستشمل المعايير المعتمدة مع التركيز على تحسين جودة الخدمات التي تمثل عنصرا مشتركا بين جميع المتدخلين في القطاع.
وأشارت إلى أنه سيتم خلال المرحلة الاولى من هذا البرنامج والتي شارفت على الانتهاء، الأخذ بعين الاعتبار انتظارات الحرفاء في عملية المراجعة من خلال صياغة المعايير للتصنيف الجديد للنزل السياحية بالاضافة الى الانطلاق قريبا في مرحلة وضع نظام للتقييم حسب المعايير المعمول بها.
وأبرزت أن هذا البرنامج الذي يندرج في اطار استراتيجية تطوير القطاع السياحي وتحسين جودة الخدمات، يعتمد على مخطط اتصالي يخول ادماج كافة الاطراف المتدخلة في قطاع النزل والفندقة لتقييم مراحل المشروع والتدقيق في المعايير وسهولة تطبيقها.



En poursuivant votre navigation vous acceptez les CGU et par conséquent l'utilisation de cookies... Plus de details...