التعادل الإيجابي يحسم "كلاسيكو إيطاليا" بين يوفنتوس وميلان



انتهى "كلاسيكو إيطاليا" بين يوفنتوس وضيفه ميلان بالتعادل الإيجابي بهدفٍ لمثله، الأحد، ضمن الجولة الرابعة من منافسات الدوري الإيطالي لكرة القدم.

أشعل يوفنتوس أجواء قمة "أليانز ستاديوم" مُبكرا بتسجيله هدفا أولا في الدقيقة 4، إثر هجمة مرتدة خاطفة بدأها الأرجنتيني باولو ديبالا بتمريرة رائعة للإسباني ألفارو موراتا، الذي انطلق ووضع الكرة من فوق الحارس ببراعة داخل الشباك.

وعقب تأخره بالنتيجة، ضغط ميلان من أجل العودة سريعا وتواجد كثيرا في مناطق يوفنتوس لكن دون أن ينجح في الوصول مرمى الحارس البولندي تشيزني، مع نجاح أصحاب الأرض في غلق المساحات وتأمين مناطقهم الخلفية.

وتحسن أداء ميلان في الشوط الثاني على مستوى النجاعة الهجومية، واستطاع الفريق أن يدرك التعادل من كرة ثابتة نفذها ساندرو تونالي باتجاه زميله الصربي أنتي ريبيتش الذي حولها برأسية جميلة في شباك يوفنتوس عند الدقيقة 76.

وعرفت الربع ساعة الأخيرة محاولات عديدة من كلا الفريقين على أمل خطف هدف يمنح أحدهما الانتصار، لكن النتيجة بقيت على حالها، ليخرج كل فريق بنقطة وحيدة مع نهاية المباراة.

وظل يوفنتوس بهذا التعادل يعاني أسفل الترتيب برصيد نقطتين فقط حصدها من تعادلين و هزيمتين، في حين وصل الميلان للنقطة 10 التي وضعته في المركز الثاني.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 232688