افتتاح معرض تونس الدولي للكتاب

Vendredi 24 Mars 2017



Vendredi 24 Mars 2017
باب نات - أعلن رئيس الحكومة يوسف الشاهد لدى إشرافه صباح الجمعة بقصر المعارض بالكرم على افتتاح الدورة 33 لمعرض تونس الدولي عن قرار مضاعفة قيمة اقتناءات وزارة الشؤون الثقافية من الكتب ومختلف الإصدارات.

وأوضح في كلمة ألقاها بالمناسبة، أن اتخاذ هذا القرار يأتي " دعما لهؤلاء الذين يصنعون الفكر ويحثون على القراءة التي تجعلنا نعيش مرتين".
وجدد حرص الحكومة التونسية على إشعاع معرض تونس الدولي للكتاب، مشددا على دور هذه التظاهرة الدولية الهامة في دعم صناعة الكتاب وتحفيز الحراك الثقافي بتونس.


وافتتح الشاهد الدورة 33 للمعرض بحضور وزير الشؤون الثقافة محمد زين العابدين ووزير الثقافة اللبناني غطاس الخوري وعدد من أعضاء الحكومة التونسية، وسفراء الدول الشقيقة والصديقة المشاركين في هذه الدورة.

وتم خلال موكب الافتتاح تكريم عدد من المبدعين والشخصيات الأدبية الوطنية والعربية وهم على التوالي الروائية التونسية جليلة حفصية والكاتبة الفلسطينية لينا بدر والباحث والمبدع المغربي بنسالم حميش والناقد الأدبي المصري جابر عصفور والروائي التونسي المبدع حسن نصر.
وقام رئيس الحكومة إثر ذلك بجولة في مختلف أجنحة المعرض اطلع خلالها على مجموعة من الإصدارات الحديثة لعدد من دور النشر التونسية والعربية والأجنبية المشاركة.
واختار منظمو هذه الدورة لبنان ضيف شرف لمكانتها في النهضة الفكرية والثقافة العربية ولدور الثقافة اللبنانية في تطوير الرؤية التنويرية، هذه التي تشكل أعمدة لمعرض تونس الدولي للكتاب وفق ما جاء في الكلمة التقديمية التي ألقاها مدير الدورة شكري المبخوت.
جدير بالذكر أن الدورة 33 لمعرض تونس الدولي للكتاب التي تلتئم تحت شعار "نقرأ لنعيش مرتين" تتواصل إلى غاية يوم 2 أفريل القادم بمشاركة 748 ناشرا من 29 دولة عربية وأجنبية وهيئات ومنظمات وجمعيات.
أخرى.

ويتميز اليوم الافتتاحي بالإعلان عن الفائزين النهائيين بجوائز الإبداع الأدبي الخمس بعد أن تم الكشف يوم 3 مارس عن الفائزين في القائمة القصيرة لهذه الجوائز وهي جائزة البشير خرّيف للإبداع الأدبي في الرّواية وجائزة علي الدّوعاجي للإبداع الأدبيّ في الأقصوصة و جائزة أولاد أحمد للإبداع الأدبيّ في الشّعر وجائزة الطّاهر الحدّاد في الدراسات الإنسانيّة والأدبيّة جائزة الصّادق مازيغ في التّرجمة إلى العربيّة.
وتنظم لبنان ضيف شرف الدورة، في انطلاقة المعرض ندوة بعنوان "تشكل الشخصية البيروتية في الفنون الأدبية" للدكتور أمين فرشوخ مستشار وزير الثقافة وباحث وأكاديمي في الأدب والتراث، وتتضمن بقية أنشطة ضيف شرف المعرض لقاء يؤمنه الاستاذ غسان ديري حول "الرواية العربية وتطورها" وقراءات شعرية للشاعر نعيم تاحوق تتخللها معزوفات موسيقية للفنان أحمد قعبور الذي سيؤمن أيضا لقاء حول "الأغنية الوطنية".
كما ستسجل لبنان حضورها أيضا من خلال الفن السابع حيث سيتم عرض ثلاثة أفلام سينمائية لبنانية خلال فعاليات المعرض وهي "غدي" للمخرج جورج خباز و"إنسان شريف" لجان كلود قدسي وبحضور بطل الفيلم مجدي مشمومي و"بوسطة" لفيليب عرقتنجي.
ويندرج عرض هذه الأفلام ضمن مشاركة لبنان في احتفالات دورة هذا العام لمعرض الكتاب، بخمسينية السينما التونسية، التي تتضمن إلى جانب عرض أفلام ضيف شرف الدورة، تقديم ثمانية أفلام تونسية مستلهمة من الأدب التونسي على غرار "في بلاد الطرانني" لفريد بوغدير وحمودة بن حليمة والهادي بن خليفة المقتبس عن كتابات علي الدوعاجي و"عرب" للفاضل الجعايبي والفاضل الجزيري و "وغدا" لابراهيم باباي عن رواية لعبد القادر بن الشيخ و"سجنان" لعبد اللطيف بن عمار.
وتسجل هذه الدورة حضور ضيوف كبار على غرار الناقدة الأدبية والمنظرة غياتري سبيفاك (جامعة كولمبيا) وهي من أبرز مؤسسي دراسات ما بعد الاستعمار، كما يحل بالمناسبة المفكر الفرنسي أوليفيي روا الذي سيقدم مداخلة عن "الدين والسياسة والتطرف في العالم الإسلامي" وعبده وازن وحمور زيادة وياسين عدنان وغيرهم.

وسيؤثث ضيوف الدورة من تونس وخارجها العديد من الأنشطة المخصصة للكتاب (30) والأمسيات الشعرية والأدبية (10) واللقاءات الحوارية (49) كما سيتم عقد لقاءات تكريمية لثلة من المبدعين التونسيين والعرب والأجانب من ذلك الاحتفاء بمائوية كل من امحمد المرزوقي والبشير خريف وكذلك شارل بودلير بمناسبة مرور 150 سنة على وفاته، كما سيقع الاحتفاء بذكرى العفيف الأخضر وعبد القادر المهيري وفاطمة المرنيسي والمنجي الشملي وكذلك سيقع الاحتفاء بالكاتبة نافلة ذهب من خلال تنظيم لقاءات حول أراء كل هؤلاء المبدعين وأفكارهم.
ومن بين المواضيع التي سيتم التطرق إليها أيضا في اللقاءات الحوارية "مسألة "الانتقال الديمقراطي: الحصيلة والآفاق" و"الكتاب التونسي راهنا: مشاكل النشر والتوزيع" و"الديمقراطية والإسلام" و"مهن الكتاب وقضاياه" و"تجديد الفكر الافريقي المتحرر من الاستعمار" و"أي دور للمحرر الأدبي؟" إلى جانب لقاء حول "السينما والأدب".
كما تمت برمجة 64 نشاطا مخصصا للأطفال واليافعين، حيث تسجل هذه الدورة ، لأول مرة، دعوة مبدعين مختصين في تنشيط الأطفال من صربيا وألمانيا والجزائر والسويد.
وسيقدم هؤلاء ورشات فنية في الخط والرسم وأخرى في الفلسفة للأطفال (بمعنى الإيقاظ الفكري) إلى جانب ورشة لذوي الاحتياجات الخصوصية حول "الكتاب اللمسي" ستستمر على مدى 4 أيام، فضلا عن تقديم عرض فلكلوري من صربيا.
سهى


  
  
     
  
festival-fa5611533e3ae86b27664cf22969021b-2017-03-24 12:20:44






2 de 2 commentaires pour l'article 140278

Kamelwww  (France)  |Vendredi 24 Mars 2017 à 13h 54m |           
قالت العرب في الكتاب: " الكتاب هو الجليس الذي لا يطريك و الصديق الذي لا "يغريك.. و لا يعاملك بالمكر، ولا يخدعك بالنفاق، و لا يحتال عليك بالكذب.

Elbahi Saadouni  (France)  |Vendredi 24 Mars 2017 à 10h 25m |           
الرجال تصنع الرجال

الله يعطيه الخير والبركة هذيه تونس و حب تونس , ألله إكثر من أمثالو





En continu

الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 | 12 ربيع الأول 1440
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:34 17:09 14:48 12:12 07:01 05:31

17°
16° % 67 :الرطــوبة
تونــس 14°
3.1 كم/س
:الــرياح

الاثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
16°-1420°-921°-822°-620°-13















Derniers Commentaires