مدنين: يوم إعلامي للترويج لانطلاق عمل الخط البحري المنتظم للبضائع بين الميناء التجاري في جرجيس وميناء ''مارينا دي كارارا'' الايطالي

Vendredi 11 Janvier 2019



Vendredi 11 Janvier 2019
باب نات - ينتظر أن ينطلق يوم 24 جانفي الحالي أوّل خطّ بحري منتظم للبضائع بين الميناء التجاري بجرجيس وميناء "مارينا دي كارارا "الايطالي في تجربة جديدة للناقل البحري الايطالي التي انطلق فيها مع ميناءي سوسة وصفاقس بعدد رحلات بلغت منذ ماي الماضي نحو 42 رحلة .
وفي اطار الترويج لهذا الخط الجديد والتعريف به لدى المستثمرين بالجنوب لضمان نجاحه واستمراريته انتظم اليوم بالميناء التجاري بجرجيس يوم إعلامي حول هذا الخط المنتظم للبضائع دعا اليه ديوان البحرية التجارية والموانئ عديد من المستثمرين من ولايات قبلي وتوزر وقابس وتطاوين ومدنين ومجهز الباخرة الايطالي.

ومثل هذا اليوم مناسبة لطرح ميزات هذا الخط والامكانيات المتوفرة بالميناء التجاري بجرجيس وضرورة تظافر الجهود لانجاح هذه التجربة الاولى التي من شانها أن تنشّط الميناء التجاري بجرجيس وكامل الجنوب التونسي وتفعيل المؤسسات المنتصبة بالجنوب وخاصة بولاية مدنين البنكية منها والخدمات الاخرى المباشرة وغير المباشرة والمرتبطة بالعمليات المينائية وفق ما ذكره كريم نويرة مدير الميناء التجاري بجرجيس.


واعتبر نويرة ان ضمان نجاح الخط واستمراريته يتطلّب عملا كبيرا ومشتركا ويرتبط بعدد الحاويات والمجرورات لذلك فان الدور يعوّل على الشركات المنتصبة بالجنوب خاصة وانه بحسب الأرقام فان تسعة آلاف حاوية بين تصدير وتوريد تتداول بالجنوب، مشيرا الى أن الحصول على قسط منها على الأقل بعدد بين خمس مائة وألف حاوية قادر على تفعيل الخط في سنته الاولى.

ومن جهته أكد المدير العام للخط البحري "ايون لونمون euan lonmon" انطلاق الخط البحري للبضائع بين مارينا دي كرارا والميناء التجاري بجرجيس الذي يعتبر متطورا من الناحية الهيكلية، معتبرا إطلاق هذا الخط تحديّا كبيرا يتطلب لضمان ديمومته توفير البضائع وتغيير التقاليد حيث أن كل ما يتأتى للجنوب هو عبر موانئ رادس وحلق الوادي وصفاقس وقابس رغم أن ميناء جرجيس قادر على استيعاب جزء هام من البضائع المصدّرة، حسب قوله. وأضاف ان موقع الميناء التجاري بجرجيس مهم جدا لتونس وللجزائر وليبيا ويسهل ربط تونس بالاتحاد الاوروبي إضافة الى بروز أقطاب صناعية ومناطق صناعية في جهة الجنوب.

ولتأمين هذا الخطّ البحري للبضائع قامت الديوانة التونسية بتهيئة الفضاء لتركيز آلة سكانير التي ستكون جاهزة مع إطلاق الخط وفق ما ذكره رئيس المكتب الحدودي للديوانية بجرجيس عصام زريق الذي أكّد أيضا توفير العدد اللازم من الأعوان واستعداد الديوانة لتوفير التسهيلات الممكنة.
وشدد المشاركون في هذا اليوم الإعلامي على ضرورة إقرار حوافز وتخفيضات في المعالم المينائية التي كانت تعتمد بهذا الميناء قبل سنة 2018 لضمان نجاح واستمرارية الخط البحري للبضائع ولاستقطاب الناقلين البحريين وهو ما سيتم رفعه الى وزارة النقل وفق كريم نويرة مدير الميناء وعرضه على مجلس إدارة ديوان البحرية التجارية والموانئ للنظر في إمكانية العودة الى اعتماد التخفيض بصفة استثنائية مشيرا الى ان الديوان مستعد لدفع الخط وتذليل كل الصعوبات من اجل ديمومته وضمان وتيرة رحلاته وعدد المجرورات والحاويات التي تعتبر الحافز الأساسي للدفاع عنه.
وينتظر ان ينعقد هذه السنة ملتقى دولي بجرجيس للتفكير في ادراج الميناء التجاري بجرجيس ضمن منظومة الطرق السيارة البحرية التي تربط الموانئ التونسية بموانئ أوروبية بإيطاليا وفرنسا وإسبانيا وفق ما ذكره فوزي بن عبد الله وكيل بحري ورئيس الغرفة الوطنية لمقاولات الشحن والتفريغ التابعة للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية.


  
  
     
  

cadre-17ecafdb56f8d93940c0b914cee82983-2019-01-11 19:01:50






0 de 0 commentaires pour l'article 174878






En continu


السبت 07 ديسمبر 2019 | 10 ربيع الثاني 1441
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:37 17:05 14:45 12:18 07:18 05:46

14°
14° % 87 :الرطــوبة
تونــس 10°
1.94 كم/س
:الــرياح

السبتالأحدالاثنينالثلاثاءالأربعاء
14°-1019°-1218°-1214°-1215°-11







Derniers Commentaires