Société

انجاز أول قمر صناعي تونسي وعربي لرصد الهلال



Samedi 04 Août 2012
قال العالم التونسي محمد أوسط العياري في مؤتمر صحفي بمدينة العلوم انه تم انجاز قمر صناعي تونسي خاص برصد الهلال وهو انجاز عربي وإسلامي من نوعه.
وأكد العياري ان القمر قادر على رؤية الهلال مهما كانت الظروف المناخية والبيئية كما ان له مهام أخرى متعلقة بالفلاحة والصناعة وغيرها من الأبحاث البيئية مشيرا إلى ان الانتهاء من المشروع سيكون في غضون شهرين.






Publié le:

rtt-8ecbde42cde13b6c3a426f7a1ffc1d00-2012-08-04 15:04:36

    
     Share on Google+    
    
    





9 de 9 commentaires pour l'article 52732

Ouahch  (United Kingdom)  |Dimanche 05 Août 2012 à 21h 09m | Par           
@ MOUSALIM  (Tunisia): I like reading your posts. 

@ Observateur  (Canada), Tunisienlibre  (Tunisia), BENJE  (France): cheers guys. I am glad the country has people like you. 

Abbassi  (Tunisia)  |Dimanche 05 Août 2012 à 19h 16m |           
ملاحظتي بسيطة جدا...نحنا علمائنا كان في شؤون الدين...يتضاربو الشيعة والسنة ليهم الف وثلاثميا وندري قداش من سنا ندرى الرسول صلى الله عليه وسلم قال للمسلمين راهو سيدنا علي هو خليفتو وراهو معصوم هو واولادو ام لا...وايران تحضرفي قنبلة نووية باش تقضي على دابر السنة...واحنا ما عناش واحد يصنع الابرة او موس اللام...نحب من ها المنبر نسهل شكون ما عندوش في تلفزتو قناة ناسيونال جيوقرافيك...وعزة الله الي عندو شعرة اسلام يحشم...علماء شباب معرضين رواحهم للموت
يطاردو في الاعاصير ولخرين يغوصو في القطب الشمالي تحت لجبال الجليدية في بحوث تتخنق وانت تتفرج...بنات يبحثو ويكتشفو في الغابات والجبال واعماق المحيط...ولاخر يعملي في صاتيليت متاع شهر رمضان...ملة اختراع...يا اخي اش ها الهم ...مرمدتو الاسلام وهو برئ منكم...ربي ما قالش اعملو صاتليت باش تشوفو الهلال...قال من شهد منكم الشهر فليصمه...برو شوفو تلقوش بلاصة مع اسيادكم لقورة تتعلمو عليهم البحث العلمي...والمدبية نقولولهم راهو لكتب والقنوات والوقت المهدور
والاموال والبحوث الفارغة في الشان الديني تخرجنا من التخلف...الدين الاسلامي فوق روسنا وعينينا ونصلو خمسة مرات للخالق نطلبو منو التوفيق...لكن راهو خمسة قواعد...الشهادتان صلاة زكاة صيام وحج لمن استطاع سبيلا...الكتب وفوق منها كتب وفوقها كتب وكتب فوقها كتب وعليها كتب متاع لكتب ودعات وقنوات وكتب القنوات وقنوات الكتب ...لين ماعاد تفهم شي...والغرب المسكين يبعث في اولادو وخرج من الارض وحوس في السماء...ونحنا نحسبولهم ونقولو ايه ماو منذ ارعطاشن قرن نعرفو
لو تعلقت همة المرء....

Med_A  (Tunisia)  |Dimanche 05 Août 2012 à 11h 05m |           
Et pourtant c'est noté noir sur blanc que c'est pas dédié au croissant de ramadan, mais certains ne voient ce qu'ils refusent !
malla 7ala !
c'est le moment de penser à un tel projet: pour controler l'avancée du désert, la situation de la mer, l'état des plages, des forêts ...
bonne continuation mr ayari ! :)

MOUSALIM  (Tunisia)  |Dimanche 05 Août 2012 à 10h 06m |           
@ observateur كانت أخبار التحيل على المواطن البسيط تفاجئنا على صفحات الجرائد ويبدو أن الحكومة ومؤسسات الدولة هي من يتعرض للتحيل من أفراد أسفل الهرم كما حدث في تعويضات جرحى الثورة حيث تسللت عناصر من مساجين الحق العام ولهفوا أموال الدولة وأنت تؤكد أن العالم هو بدوره متحيل وليس بعالم وانما من مساعدي العلماء ويتخفى بالقمر الصناعي للترشح لرئاسة الجمهورية ومنافسة الهاشمي الحامدي ...ان
كان الأمر صحيحا فتبا للسياسة وان كان خلاف دالك فأيضا تبا للسياسة ...

MOUSALIM  (Tunisia)  |Samedi 04 Août 2012 à 20h 05m |           
الصقر ابراهيم القصاص سيضعه في مداره بنجاح ...

Kamelsaidi  (Tunisia)  |Samedi 04 Août 2012 à 19h 41m |           
عمرنا ما رينا برنامج جايب العياري باش يحكي على هالانجاز....بالنسبة لحثالة الاعلام الجرذ شكري بلعيد عندو اهمية اكثر من عالم فلك

TITI2  (Tunisia)  |Samedi 04 Août 2012 à 17h 22m |           
Ah... celui-la ! je me rappelle quand il se malmenait sec pour se présenter au poste de président de la république quand la place était vacante. mais, les internautes, en partie, l'en avaient dissuadé... ama khir ! maintenant, il devient inventeur !

Jamjam  (Tunisia)  |Samedi 04 Août 2012 à 17h 19m |           
Dr ayari est un chercheur a la nasa ,le projet est plausible et la technologie disponible

MOUSALIM  (Tunisia)  |Samedi 04 Août 2012 à 17h 11m |           
قمر صناعي تونسي لأغراض علمية ومعرفية متعددة لكن بعباءة دينية لضمان تمويله .التونسي طاقة معرفية لا تعرف اليأس وتحسن الافلات عند غلق كل بوابات المتاهة ...



***

En continu
Indicateurs Banque Centrale


  
Tunis




Où nous suivre



Radio Babnet Live: 100% Tarab
NOS PARTENAIRES


Derniers Commentaires