Justice

وزارة العدل ما يروج حول ارتفاع عدد المضربين عن الطعام في السجون

Jeudi 22 Novembre 2012
بــاب نــات - تؤكد وزارة العدل في بلاغ لها , أنّ ما يروج حول ارتفاع عدد المضربين عن الطعام في السجون، لا علاقة له بالواقع ومخالف للحقيقة وأن أعداد المضربين في تراجع عكس ما نشرته بعض المواقع الاخبارية.

وتوضح الوزارة أنه بفضل تدخّل الإدارة العامة للسجون والإصلاح وزارة العدل ووزارة الداخلية ووزارة الصحة العمومية ووزارة حقوق الإنسان والعدالة الانتقالية وتضافر الجهود بينهم مع ضباط وأعوان السجون وأطباء الصحة العمومية وعدد كبير من مكونات المجتمع المدني تمّ التوصّل إلى إقناع أغلب المضربين سواء من الموقوفين في أحداث السفارة الأمريكية وقصر العبدلّية أو مساجين الحق العام بوضع حدّ لإضراب وهو ما ساهم في تحسن الأوضاع بشكل كبير وفي الاحاطة بالمساجين صحيا ونفسيا بشكل مطمئن.






          Partager  Share on Google+      





6 de 6 commentaires pour l'article 57013

Kairouan  (Qatar)  |Vendredi 23 Novembre 2012 à 08h 30m||           
Bravo tunisia (france)

j'espere que babnet publie cet intervieu

Tunisia  (France)  |Jeudi 22 Novembre 2012 à 23h 16m||           
ف التقينابالمحامي عبد الباسط بن مبارك الذي ناب الشابين السلفيين البشير القلي ومحمد بختي وهو عضو بهيئة الدفاع عن المساجين السلفيين، وزار الأحد الماضي ضمن وفد من المحامين سجن المرناقية لملاقاة السلفيين المعتقلين والاطلاع على ظروفهم السجنية، فكان الحوار التالي:

1- ماهي قراءتك لوفاة الشابين البشير القلي ومحمد بختي؟ ولمن تحملون المسؤولية؟

لما نقول إن إنسان يموت بعد 57 يوم ولا يتم إنقاذه فهذه أقرب أن تكون عملية قتل. كان حريا بالناس المشرفين على السجون وسلطة الإشراف على السجون أن يتدخلوا لإنقاذ حياتهما.

شقيق المرحوم البشير القلي طرق كل الأبواب واتّصل برئيس المجلس التأسيسي ورئيس الجمهورية ووزير العدل ووزير حقوق الإنسان ومدير سجن المرناقية دون جدوى. لو شقيقه أوهيئة الدفاع عن المساجين لم يقوموا بدورهم ولم يتصلوا بالجميع لانقلب الأمر عليهم ولقيل إنهم قصروا في إعلام السلط ولا وجدت السلطة مخرجا للتنصل من المسؤولية.

نحن لا نستثني أحدا من تحميل المسؤولية. في اعتقادنا الراسخ وهو مبني على معطيات واقعية، يتحمل المسؤولية كل من رئيس الحكومة ووزير العدل ثم وزير حقوق الإنسان ووزير الصحة والإدارة العامة للسجون وسجن المرناقية ومدير سجن المرناقية وكل الأطراف المتداخلة في القضية وكل الذين ساهموا إما بالتقصير والإهمال في أفعالهم أو بصمتهم.

في البلدان المتقدمة لما وزير تربية الماشية تموت له شاة جرباء يخرج للناس ويعتذر إن لم يقدم استقالته أصلا حفظا لماء وجهه، لكن في تونس هناك ذوات أكباد يموتون ولا يقدّم وزراؤنا حتى مجرد اعتذار.

3- وزير العدل أرجع وفاة هذين الشابين لإصرارهما على مواصلة إضراب الجوع الوحشي. ما رأيك؟

هذا ما دفعت به وزارة العدل وهو مردود عليها. الإنسان عندما لا يتناول الوجبة الصباحية تختل مداركه فما بالك بشخص يكون تحت وطأة الإضراب عن الطعام لأكثر من شهر؟ كيف لمضرب عن الطعام أن يحافظ على مداركه العقلية وكيف يكون واعيا بما يدور حوله وكيف له أن يقبل ويرفض الإطعام؟ هذا غير منطقي !!!

لقد طلبنا كلجنة دفاع بتكوين لجنة تحقيق وطني مستقلة ستشرف على تكوينها وتكون فيها الكلمة الفصل للجنة الدفاع لأنها أدرى من غيرها بالملفات وتعرف مواطن الخلل في التقصير والأسباب الحقيقية لوفاة الشابين.

4- أين تكمن الإخلالات التي تسببت في وفاة الشابين البشير القلي ومحمد بختي؟

هناك إهمال وتقصير واضحين في مستوى الرعاية الصحية داخل السجن وفي مستوى وزاة الصحة.. المعدات الطبية داخل السجون شبه منعدمة ولا يوجد أطباء مختصون. هناك ووضع كارثي داخل السجون وقد أتيحت لنا فرصة بعد هذه الحادثة المأساوية كي نضع أصابعنا على مواطن الخلل داخل السجون.

المرحوم محمد بختي تمّ نقله داخل أروقة السجن وهو في حالة صحية خطيرة بعربة معدة لنقل الخبز وتم نقله إلى مستشفى شارل نيكول على متن شاحنة تابعة للسجون والإصلاح وكأن هناك أناس تسعى للتخلص منه.

كرامة الإنسان تهان داخل السجون التونسية والأعوان المشرفون على السجون غير واعين بأهمية الدور الذي يلعبونه.

5- قمت بزيارة سجن المرناقية الأسبوع الماضي. ماهي الشكايات التي بلغتكم؟

نعم الأحد الماضي قمنا بزيارة هذا السجن وأحسست أن السجون تحولت إلى مدرسة لتعلم الجريمة. المخدرات وما يعرف بالقنب الهندي (الزطلة) تباع في عنابر السجن بطريقة فاضحة جدا. لنا بعض الأدلة مستقاة من شهادات للمساجين وهي وسيلة إثبات في القانون وأتحدى وزارة الداخلية أو وزارة العدل أن تجري اختبارات للمساجين والسجانين وسنرى النتائج إن لم تكن هذه التحاليل ستفضح وجود استهلاك كبير للمخدرات داخل السجون.

6- ماهي التجاوزات الأخرى التي بلغتكم؟

نحن بصدد إعداد تقرير تفصيلي لبيان التجاوزات في حق المساجين من التيار السلفي لأنني أحسست أن هناك تفريق في المعاملة من قبل السجانين. هناك من تمّ حلق لحيته وبلغنا أنّ مدير سجن المرناقية يرفض أن يقابل المنتمين للتيار السلفي قبل أن يحلق لحيته. المرحومين محمد بختي والبشير القلي طلبا مقابلة هذا المدير ولكنه رفض.

هناك اعتداءات بالعنف على بعض السلفيين مثل عادل الحناشي الذي ضرب من قبل ثلة من أعوان السجون، علما أن طبيبة السجن رفضت الكشف عليه وهي ربما تتلبس بأفعال السجانين وتتصرف على شاكلتهم.

المواد الغذائية التي تباع في السجون يحرم السلفيون من شرائها بأسعارها العادية لأنها تباع في سوق سوداء داخل السجن ويضطرون لشرائها بأضعاف أثمانها دون أي رقيب.

مؤسسة السجون والإصلاح هي أقرب بأن توصف السجون والإتلاف لأنه صعب في هذه الوضعية المزرية أن تكون مؤسسة للإصلاح الفعلي، وإضراب الجوع الذي شنه المساجين السلفيين له ما يبرره في ظل هذه الأوضاع الكارثية.

لقد علمنا من مدير سجن المرناقية إنّ هناك قرابة 5700 نزيل من ضمنهم 3000 موقوف على ذمة قضايا دون أن تصدر بهم أحكام وفترة الاعتقال قد تطول من موقوف لآخر حسب قضيته إلى أكثر من عام. مثلا الموقوفون على خلفية أحداث العبدلية ما زالوا قيد الاعتقال منذ شهر جوان الماضي وكذلك الأمر بالنسبة للموقوفين في قضية بئر علي بن خليفة العام الماضي والذين تعرضوا إلى التعذيب في ظلّ الحكومة السابقة.

7- هل هناك مخاطر من تزايد الوفايات في صفوف السلفيين تحت وطأة إضراب الجوع؟

بالتأكيد هناك أناس مهددة في حياتها ومشرفين على الهلاك. هناك عشرات المعتقلين رفعوا إضراب الجوع الوحشي بعد زيارتهم الأحد الماضي، لكنهم لم يرفعوا الإضراب عن الطعام. الكارثة قد تتجدد وعدد القتلى قد يرتفع ونحن نطالب بحل عاجل يتمثل في طلب الموقوفين بمحاكمتهم في حالة سراح.

8- هناك من ينتقد اللجوء إلى إضراب الجوع كوسيلة ضغط للتنصل من المسؤولية. ما رأيكم؟

إضراب الجوع هو وسيلة يستعملها المغلوبين على أمرهم كآخر سلاح لرفع الظلم عنهم. المساجين السلفيين لا يسعون إلى التنصل من المحاكمة كما يروج له من قبل وزارة العدل وحقوق الإنسان. السلفيون ليسوا فوق القانون وليسوا مواطنين من درجة ثانية إنهم يطالبون يمحاكمة في حالة سراح لأن أغلبهم موقوفون دون وجود قرائن تثبت إدانتهم. طلب الموقوفين بمحاكمتهم في حالة سراح هو حق من حقوقهم طالما لم تثبت إدانتهم بالتالي على القضاء أن يفعل قرينة البراءة ويحاكمهم بحالة سراح.

9- هل هناك خروقات قانونية في محاكمة السلفيين؟

موطن الداء الحقيقي في هذه المحاكمة هو غياب ضمانات المحاكمة العادلة. فقاضي التحقيق أمر بإيداع عشرات السلفيين السجن دون أن يقرأ الملفات والخلل بدأ منذ أن أحال وكيل الجمهورية 73 ملفا على نفس القاضي على الساعة السادسة أو السابعة مساء يوم 20 سبتمبر 2012، وهنا أتساءل من منا يقدر على دراسة هذا الكمّ من الملفات التي تضمنت حتى أقراص مدمجة لمشاهدة وقائع أحداث السفارة الأمريكية. قاضي التحقيق اتّخذ قرار باعتقالهم جماعيا علما أن أحد الموقوفين تبين أنه كان
مسافرا خارج البلاد قبل حادثة السفارة وعاد إلى تونس بعد وقت ليس بقصير.

الأصل في الإنسان البراءة والاستقامة لكن الآية انقلبت وأصبح المتهم مدان حتى تذهب براءته في قضية الحال. اعتقد أن هناك نوع من التشفي من التيار السلفي خاصة لما أحس البوليس أنهم غير مسنودين. هناك عملية هرسلة للسلفيين وتحريض في وسائل الإعلام وتلفيقات ضدهم.

10- هل يحاكم السلفيون في هذه الأحداث وفق قانون الإرهاب؟

نعم إنهم يحاكمون في عدة قضايا بقانون الإرهاب سيء الذكر الذي تمّت صياغته في العهد السابق وهو معرّة في جبين الحكومة الحالية وهو قانون إرهابي يهدف لحماية مصالح أمريكا، رغم أن المجلة الجزائية بصيغتها الحالية تضمن الوقوف في وجه كل التجاوزات والخروقات.

كنا نعتقد أنّ هذا القانون ذهب إلى المزبلة لكنه رجع في أحداث بئر علي بن خليفة حيث ارتكبت بحق الموقوفين أبشع طرق التعذيب بعد الثورة ومارسوا عليهم سياسة تضليل من قبل وزارة العدل وتعتيم إعلامي.

أمريكا أرادت أن تجعل من القضاء التونسي والبوليس التونسي حماة للديار الأمريكية وأولادنا يعذبون ويزج بهم في السجون.‬

Kairouan  (Qatar)  |Jeudi 22 Novembre 2012 à 19h 08m||           
وهل وجود أكثر من ثمان مائة سلفي في السجون دون محاكمة إشاعة ؟ وهل إطلاق سراح الفساد من التجمعيين مثل الزواري والتكاري إشاعة؟ أين العدل يا وزير العدل؟ متي تقدم إستقالتك بعد فشلك الذريع في تطهير هذه الوزارة أيها الوزير؟ سيبوا السلفي وشدوا التجمعي

Aziz2012  (Tunisia)  |Jeudi 22 Novembre 2012 à 14h 47m||           
Elyos11
أعرف أن نواياك طيبة و أنا مثلك أعتقد أن الكثير من أعضاء هذه الحكومة موثوقا فيهم وهم يكابدون من أجل هذه البلاد و لكنني أدعوك لأن تساند هذه الحكومة بايجابية بمعنى أن تبين الأخطاء الجسيمة وتدعو الى الأصلاح و لا تساند من يصر على الدفاع
عن منصبه رغم أخطاءه الجسيمة فهذا يسمى هروب الى الأمام
تحياتي اليك فأنت انسان طيب وصادق

Elyos11  (Tunisia)  |Jeudi 22 Novembre 2012 à 14h 29m||           
الكل يتاجر بالإشاعات و يروج لها وهو موش عارف فين ممكن توصل فبعد أن كان السلفيون خطر علي الدولة و إرهابيين و الحكومة متسامحة و متواطئة معاهم اليوم ولاو مساكن الحكومة تعذب فيهم و تقتل فيهم
المهم بالنسبة لهم تشويه صورة الحكومة و وزرائها

Aziz2012  (Tunisia)  |Jeudi 22 Novembre 2012 à 14h 08m||           
لماذا لا تستعينوا بتجار المخدرات الذين أطلقتم سراحهم و دعوتهم لتحسين أدائهم و استفسارهم عن سبب عدم نجاحهم في استقطاب هؤلاء المضربين الذين تسسببوا في فظائح لا تطاق لوزير العدل حتى أضحى ينادي أنقذونيييييييييييييييي ههههههههه



Les Commentaires en arabe avec caractères latins seront automatiquement supprimés


En continu
Indicateurs Banque Centrale de Tunisie


  
Tunis




Où nous suivre


AS Djerba - ''Le maintien n'est pas impossible'', estime le nouvel entraîneur Noureddine Bourguiba

Le film tunisien ''Et Romea épousa Juliette'' prix du court métrage au festival de Dubai

Classement FIFA: la Tunisie termine l'année à la 22e place

Coupe du Monde des clubs Maroc 2014 : San Lorenzo se qualifie dans la douleur pour la finale

Football: la sélection olympique algérienne clôture un stage de quatre jours à Sidi-Moussa (FAF)

Championnat des Emirtas arabes unis (12e J.) : Benchikha gagne enfin avec Ittihad Kalba

Basketball: Un jeune talent tunisien prometteur testé à Barcelone

Don japonais pour l'aménagement de la salle de l'association d'El Menzah Sport
 (1 )
Handball Mondial Qatar 2015 - Programme de préparation du sept national

Le TUNINDEX poursuit son trend haussier pour la 3ème séance de suite (0,26%)

Championnat de Tunisie- 14e journée : Le programme

أسعار النفط و اعادة الروح للربيع العربي
 (2 )
أسباب مبدئية و موضوعية تلزمني بعدم انتخاب السيد الباجي قائد السبسي رئيسا للجمهورية
 (15 )
المرزوقي رئيس بنكهة هذا الوطن
 (17 )
Football: Thierry Henry annonce se reconversion en consultant TV

Magno Cruz, nouvelle recrue brésilienne de l'Espérance ST

La 29ème édition du festival international Néapolis du théâtre pour enfants du 20 au 28 décembre


Radio Babnet Live: 100% Tarab
NOS PARTENAIRES




Derniers Commentaires