ايام قرطاج السينمائية في السجون : خيال وابداع يتخطى الاسوار

Publié le Mercredi 20 Octobre 2021 - 23:13
قراءة: 2 د, 15 ث
      
وات - عالم السينما بالخيال الذي يحويه والابداع الكامن فيه يتخطى اسوار السجون ويعانق الحرية من داخل المؤسسات السجنية حيث اختار القائمون على ايام قرطاج السينمائية ان تكون الدورة السابعة لتظاهرة ايام قرطاج السينمائية في السجون لسنة 2021 دورة التجديد والتشاركية بتمكين المودعين بالسجن من الاسهام بفاعلية في الفعل السينمائي وصناعة المحتوى في بادرة هي الاولى من نوعها على مستوى افريقيا والعالم العربي والدولي.

اللقاء الاعلامي لتظاهرة ايام قرطاج السينمائية بالسجون الذي انتظم صباح اليوم الاربعاء بمدينة الثقافة الشاذلي القليبي بالعاصمة شكل مناسبة للاعتراف بحق السجين في الحياة من خلال الثقافة والترفيه وحقه في التحليق عاليا بعيدا عن اسوار السجن عبر مشاهدة الافلام السينمائية ومناقشة محتواها مع المخرجين والممثلين وخلق عالم مغاير لعالمه قائم على حب الحياة اولا واخيرا.


مدير مهرجان ايام قرطاج السينمائية رضا الباهي اكد ان "الافكار تجد طريقها للتنفيذ عندما تتوفر الارادة والتحدي من اجل التغيير " مشيرا الى "التعاون الكامل وغير المشروط الذي وجدته ادارة المهرجان من قبل الهيئة العامة للسجون والاصلاح لتنفيذ برنامجها في تشريك اكثر من 14 الف من المودعين بالسجون التونسية في فعاليات مهرجان قرطاج السينمائي من خلال عرض الافلام بالوحدات السجنية التونسية بالشراكة مع المنظمة العالمية لمناهضة التعذيب والمركز الوطني للسينما والصورة بتونس".
اما جديد الدورة السابعة لايام قرطاج السينمائية في السجون التي ستقام من 31 اكتوبر الى غاية 06 نوفمبر القادم فيتمثل في تحويل ستة سجون بمختلف تراب الجمهورية الى دور للسينما لعرض مختارات من الافلام الروائية والوثائقية المبرمجة بالمهرجان بحضور ابطالها ومخرجيها .
كما للاطفال الجانحين بمراكز الاصلاح نصيب من الايام حيث تقرر تمكينهم من مشاهدة بعض العروض السينمائية مباشرة باحدى القاعات بمدينة الثقافة في بادرة من شانها ان تعزز اندماج القصر في الحياة الاجتماعية.
واعلن القائمون على ايام قرطاج السينمائية بالسجون ان الومضة الدعائية للايام التي تم اعتمادها لبثها للجمهور هي من انتاج المودعين بسجن المهدية حيث تولى فريق من اعضاء نادي السمعي البصري بالسجن آنف الذكر انجاز الومضة الدعائية على مستوى التركيب والتاليف الموسيقي بما سيمكن من اكساب الايام ميزة حقيقية وطابعا اصليا.
وتقرر ايضا تمكين ثلاثة نزلاء بعدد من السجون من فرصة التنقل خارج الاسوار لانتاج شريط مصور عن ايام قرطاج السينمائية بعنوان "قرطاج في عيونهم " بتاطير من احد التقنيين وتنظيم من قبل الهيئة العامة للسجون والاصلاح ليتم بثه لاحقا في اختتام الدورة السابعة لهذه التظاهرة بسجن برج الرومي ببنزرت وايضا خلال الاختتام الرسمي لمهرجان ايام قرطاج السينمائية.
ويشار الى انه سيتم برمجة عرض مجموعة من الافلام بالوحدات السجنية بكل اوذنة والمهدية والمنستير والقصرين والكاف وبرج الرومي ببنزرت وايضا بمدينة الثقافة بتونس وهي "كابتن الزعتري" لعلي العربي و"الحس, مائدة, العشوائي, روبة عيشة, امل" للمخرجين هيكل بن يوسف وسمير الحرباوي واسامة رزق ومحمد سعيد وامال الكراي الى جانب فيلم "غفران" لرجاء العماري و"عصيان" للجيلاني السعدي و"فرططو الذهب" لعبد الحميد بوشناق و"ريش" لعمر الزهيري.