Samedi 25 Janvier 2020



Samedi 25 Janvier 2020
قراءة: 0 د, 0 ث





  
  
  

rtt-cd7dec1ff44461f0cb9168cb6ad13960-2020-01-25 21:42:24






8 de 8 commentaires pour l'article 196829

Volcano  (France)  |Lundi 27 Janvier 2020 à 08h 16m |           
فعلا ازمة تونس ازمة اخلاقية بالاساس فمن دون الاخلاق تنعدم كل المقومات الاخرى التي تجد نفسها فاقدة لكل سند و اساس فتنهار و ينهار المجتمع ككل
لقد بقينا طيلة عقود نعالج التمضهرات الخارجية فقط لهذه الازمة مثل الاجرام و الارهاب و الفساد وووو دون ان نركز و ندرس الدوافع و الاسباب الحقيقية لها و لعل الازمات الاخلاقية المتحكم فيها هي دفة القيادة التي تحدد مسار اي مجتمع و ان من يمسك تلك الدفة هو الذي يحدد مصير اجيال كاملة منا وان موقعه في الدولة محل صراع و تخطيط يخدم في النهاية مصالح صاحب المشروع

Elghazali  (France)  |Dimanche 26 Janvier 2020 à 17h 33m |           
دهبت الخلاق مع عوده الاخوان بقوه علي الساحه الاجتماعيه والسياسيه

Potentialside  (Tunisia)  |Dimanche 26 Janvier 2020 à 12h 50m |           
خلاصة الحديث ،انظر الي معدلات الطلاق في الأسر التونسية و حالات الفقر و التهميش في كل المجالات لتفهم ما يحدث .لا الأسرة قامت بدورها ،ولا المدرسة قامت بدورها و لا الدولة و المجتمع المدني يولي اهتمام كاف للتربية و الثقافة و الذوق العام.الامور خرجت عن الكنترول في جميع المجالات ،الهدم سهل و البناء صعب ...

Aziz75  (France)  |Dimanche 26 Janvier 2020 à 08h 45m |           
إنما الأمم أخلاق ما بقيت قالها عميد الشعراء شوقي. هذا ما يريده المستعمر و ما تبناه "النخبة" أو بالأحرى النكبة. دراسة قيمة قام بها أحد الباحثين في الغرب، الطفل الغربي في سن العاشرة يعرف 16000 كلمة من لغته الأم، لكن العربي في نفس السن يعرف 3000 كلمة لأنه يتحدث لغة و يتعلم لغة عامية. و الطفل الذي حفظ القرآن في نفس السن يعرف50000 كلمة. فرنسا مثل إ نقلترة عملوا على منع المدارس القرآنية و تهميش الناشأة و زرع الفكر العلماني التطرفي في المجتمعات
الإسلامية و العربية خاصة. هذه الدراسة ينبغي ترجمتها و توزيعها في المجتمعات الإسلامية على نطلق واسع. و هذا من أكبر الواجبات لكل الحكومات.

Ra7ala  (Saudi Arabia)  |Dimanche 26 Janvier 2020 à 06h 34m |           
كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّه

MedTunisie  (Tunisia)  |Samedi 25 Janvier 2020 à 21h 52m |           
لم يصنع الاستعمار الفرنسي هذا و لم يترك جيلا مثل هذه الاجيال المتعلمة في دولة الاستقلال

BenMoussa  ()  |Samedi 25 Janvier 2020 à 21h 21m |           
كلام في الصميم وتحليل صادق
لكن مع الاسف مقال ممط مطول جدا كان من الاجدر اختصاره تعميما للمنفعة والفائدة
ثم اننا قوم اعزنا الله بالاسلام فمهما ابتغينا العزَّة في غيره أذلَّنا الله. مقولة وعاها اعداؤنا واستغلوها لاذلالنا والتغلب علينا ولم نعمل بها فصار هذا حالنا

Mohamedwalid  (United States)  |Samedi 25 Janvier 2020 à 20h 29m |           
شكرا على اثارة هذا الموضوع فالازمة في تونس قبل كل شيء أخلاقية وهذا ما لا يريد ان يخوض فيه الاعلام الفاسد الذي يشجع على الرذيلة ومحاربة القيم الدينية






لمحة عن وزراء الحكومة الجديدة
En continu


الأربعاء 26 فيفري 2020 | 2 رجب 1441
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
19:38 18:12 15:42 12:39 06:55 05:29

18°
19° % 59 :الرطــوبة
تونــس 11°
7.2 كم/س
:الــرياح

الأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
19°-1116°-820°-725°-922°-11








Derniers Commentaires