Mercredi 23 Octobre 2019



Mercredi 23 Octobre 2019




  
  
     
  
rtt-1dc0457a64927ad8df3fcc151a42ce59-2019-10-23 19:38:44






4 de 4 commentaires pour l'article 191478

Aziz75  (France)  |Jeudi 24 Octobre 2019 à 12h 17m |           
هي لغة القرآن و لغة أهل الجنة و لغة آخر رسول.لغة الشعر و الأدب،لغة العلم بأنواعه،لغة الفلسفة.لولا العرب لما عرف الغرب الفلسفة اليونانية.استيقذوا يا ناس.

Kamelwww  (France)  |Jeudi 24 Octobre 2019 à 09h 34m |           


كنت منذ سنوات، ولا زلت أقولها في هذا الموقع أن من شروط الإستقلال والقوة والنهضة هي اللغة العربية الفصحى... لأنك مستحيل أن تنهض بلغة غير لغتك، ومن يقول لك ذلك يكذب عليك، ولا يريد لك التقدم والإستقلالية.

فشكرا للأستاذ قيس سعيد الذي حقق لي أمنيتي، أن أرى رئيس الدولة يتكلم العربية بكل طلاقة وراحة وفصاحة...

عودتنا للتاريخ، يا سادة، لا تتحقق إلا من خلال لغتنا العربية الرائعة...



Biladi2012  (Tunisia)  |Jeudi 24 Octobre 2019 à 09h 12m |           
نفتخر برئيسنا وننتظر أن يتم علينا الله الفرحة بتشكيل حكومة تكون أهدفها متماسكة ومتجانسة مع أهداف الشعب وقيس سعيد

Nahinaho  ()  |Mercredi 23 Octobre 2019 à 20h 15m |           
ان شاء الله وهذا مثمن جدا لما تعود لغتنا العربية الجميلة لغة القرآن الكريم لاسترجاع مكانتهاالحقيقية فهي عنوان أصالتنا وفخرنا ... كل الشعوب تفتخر بلغتها وتغار عنها وتفضلها على سائر اللغات ولا تستعمل سواها بين مواطنيها وفي مخاطبتهم وفي الاتصال بهم في الامور الادارية . لا وجود لشعب يتخاطب ابناؤه بلغة غير لغتهم الاصلية خاصة في الامور المتعلقة بسياسة البلاد ... هل حصل ان ضبطنا فرنسيين يتخاطبون او يتراسلون بالغة العربية ؟ تاركين لغتهم وراء ظهررهم ...
كلا لم يحصل . فلماذا نحن هنا في باب نت بالذات الاغلبية يتخاطبون بالفرنسية المكسورة ايضا قليل من يكتب جملة صحيحة لماذا لا نستعمل لغتنا . كم طالبت بهذا منذ سنوات طويلة لكن لم ينفع هناك من رد بأنه نحن احرار في الكتابة بأي لغة . لذا نأمل في أن السيد الرئيس قيس سعيّد سيعيد الاعتبار للغتنا العربية الاصيلة وان يكون خير مدافع عنها كما كان المرحوم مزالي في عهد بورقيبة بناصرها . فمن مقومات شخصية أي شعب تمسكه بلغته ... كم من مرة زرت ايطاليا فلما اكون سائرا
على قدمي في الشارع وأسأل المواطنين الطليان عن عنوان ما لا يجيبوني رغم علمي بأنهم فهموني لأني خاطبتهم بالفرنسية ... فلما تعلمت ما يكفي من لغتهم واصبحت أسألهم بها سرعان ما يرحبون بارشادي . فهل من متعظ والسلام .






En continu


الأحد 17 نوفمبر 2019 | 20 ربيع الأول 1441
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:41 17:11 14:49 12:11 06:59 05:29

10°
17° % 66 :الرطــوبة
تونــس 10°
5.7 كم/س
:الــرياح

الأحدالاثنينالثلاثاءالأربعاءالخميس
17°-1018°-1117°-1118°-1021°-11








Derniers Commentaires