هندوراس.. الحزب الحاكم يعترف بهزيمة مرشحه للرئاسة عربي الأصل

عمدة تيغوسيغالبا، مرشح الحزب القومي لرئاسة هندوراس نصري عصفورة


وكالات - اعترف الحزب القومي الحاكم في هندوراس بهزيمة مرشحه، عمدة العاصمة تيغوسيغالبا، فلسطيني الأصل نصري عصفورة في انتخابات الرئاسة، وأعلن انتقاله للمعارضة.

وقال المتحدث باسم الحزب، كيلفيت سابدييل، في حديث للإذاعة المحلية: "الآن سنعمل على حماية الديمقراطية بصفة قوى المعارضة. ولن يسمح الحزب القومي بأي تجاوزات في السلطة الآن أو لاحقا. ونتمنى النجاح للفائزين".

وتشير معطيات المجلس الانتخابي الوطني في هندوراس إلى أن مرشحة القوى اليسارية، زعيمة حزب الحرية وإعادة البناء زيومارا كاسترو فازت في انتخابات الرئاسة بحصولها على 53.4% من الأصوات.

وحل عمدة عاصمة البلاد، نصري عصفورة مرشح الحزب القومي المحسوب على التيار المحافظ، والذي يحكم هندوراس منذ عام 2010 في المرتبة الثانية، بحصوله على 34%.

وفي الانتخابات البرلمانية سيحصل تحالف اليساريين على 50 مقعدا من أصل الـ 128، ومنافسه الأكبر الحزب القومي على 42 مقعدا، حسب المعطيات الأولية.

يذكر أن الانتخابات الرئاسية والبرلمانية جرت في هندوراس يوم 28 نوفمبر الجاري. وبلغت نسبة حضور الناخبين 52.42%.

تجدر الإشارة إلى أن المرشحة الفائزة في انتخابات الرئاسة، زيومارا كاسترو (62 عاما) هي زوجة رئيس هندوراس الأسبق مانويل زيلايا الذي تمت الإطاحة به في انقلاب عام 2009.

وترشحت كاسترو للرئاسة في عام 2013، حيث خسرت أمام الرئيس الحالي، المنتهية ولايته خوان أورلاندو هرنانديز، وفي انتخابات 2017 كانت مرشحة لمنصب نائب الرئيس، حيث خسر حليفها اليساري سالفادور نصرالله أمام هرنانديز أيضا.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 237115