النهضة والغنوشي تحت النيران الكثيفة.. 200 هجمة في 5 أشهر !

Lundi 10 Juin 2019



Lundi 10 Juin 2019
نصرالدين السويلمي

في ظرف خمسة أشهر فقط تناولت بوابة العين الإماراتية زعيم حركة النهضة 12 مرة، عبر سلسلة من المقالات والتحقيقات والأخبار، هاجمت الغنوشي من محاور مختلفة، الارهاب وقطر والسعودية والجهاز السري والخداع و الانتخابات والمناورة وانقسام النهضة والانشقاقات والعلاقة بحافظ قائد السبسي.. فيما خصصت نفس البوابة خلال نفس الحيز الزمني 10 مواد مختلفة هاجمت فيها حركة النهضة، لم ترد مادة واحدة نزيهة وبعيدة عن التشويه والتجريح والاشاعات، نتحدث هنا عن عناوين خاصة بالغنوشي والنهضة، أما المقالات والتقارير والحوارات التي استهدفت النهضة او بعض قياداتها فقد وصلت خلال 5 أشهر الاولى من سنة 2019 لأكثر من 130 مادة، استعملت فيها بوابة العين 53 شخصية تونسية او افتراضية مناكفة للنهضة.


اثارت العين العديد من المسائل واستعملت الكثير من المداخل كان أهمها قطر ثم تركيا، ثورات الربيع العربي، العلاقة بالشاهد الذي يتعامل معه الإعلام الإماراتي بشكل جاف يميل الى التشكيك والتقزيم، وذلك منذ دعمته حركة النهضة ومنعت سقوط حكومته، كذلك استعملت فزاعة الإخوان في الكثير من أخبارها ومقالاتها، وقامت بتلفيق قضايا داخلية واخرى خارجية متعلقة بالارهاب، الجناح المسلح او العسكري، الاجهزة السرية، الغرف السوداء، داعش، العائدون من بؤر القتال.. ثم تحولت البوابة الى الحديث عن قرب نهاية النهضة والرعب الذي قالت انه ينتابها من امكانية سيطرة حفتر على طرابلس.

وعلى خلفية علاقتهم بالنهضة هاجمت البوابة المرزوقي بشكل أوسع ثم الحراك ثم المؤتمر ثم الترويكا ثم أنصار الثورة"بأشكال مختلفة" ثم الشاهد ثم الجبالي، والى ذلك من الشخصيات المتهاونة في شيطنة النهضة، وقامت أخيرا بالتركيز على قيادي الحراك عماد الدايمي، الذي يبدو ازعجهم من خلال مشاركته الفعالة في "مجلس الدفاع عن الثورات" مع ايمن نور وتوكل كرمان والمنصف المرزوقي، واكدت العين ان النقابات الامنية في تونس أصدرت تقريرا جاء فيه أن المجلس "يمثل خطراً على الأمن القومي التونسي واستقرار هذا البلد، بل ومجال للتطبيع مع الإرهاب الإخواني".

وبعد ان وصفوا الدايمي بالاخواني، استعانوا على تشويهه بمحلل سياسي نكرة، اسمه منذر التواتي، وبمن قيل انها قيادية في الحزب الدستوري الحر، كوثر جلابي، ومن وصفوه بالخبير رضوان الربيعي، كلها ادوات تونسية او افتراضية اسهمت في شيطنة الدايمي وربطه بالنهضة ومن ثم ربط النهضة بالإخوان وداعش والإرهاب الكوني.

نحن الان امام وسيلة إعلام واحدة، ليست صحيفة ولا قناة تلفزية ولا اذاعة، بل بوابة الكترونية لديها إمكانيات هائلة كما بقية وسائل الإعلام التي يستعملها محمد بن زايد في مهام البطش الشامل، هذه البوابة وخلال 5 أشهر فقط تناولت النهضة والغنوشي بتلك الكثافة وذلك التركيز، والمتابع سيقف ايضا على المنهجية التي اعتمدتها العين وعلى وجود شخصيات تونسية بعينها تكرر الاعتماد عليها في عمليات التشويه، ثم اذا عجزت تعتمد على الجوكر الاعلامي المزيف" عن ثلة من الخبراء.. عن الكثير من المختصين.. عن مجموعة من أصحاب الشأن.." هذه العبارات سترِد كثيرا على وسائل إعلام اقليمية ومحلية استخفت بقطاعات واسعة من المجتمع، وأصبحت على قناعة ان هذه القطاعات باتت على استعداد لقبول كل المرويات مهما كان سقمها وبدت علتها.

تلك بوابة الكترونية قامت بتخصيص ما يقارب 200 مادة في خمسة أشهر للنيل من النهضة وزعيمها! فماذا عن بقية الإمبراطورية الاعلامية المترامية الاطراف، والتي ضخ فيها حاكم الامارات ميزانيات رهيبة، وما الذي تملكه حركة النهضة حتى تتماسك في وجه هذا الشلال المبيد، ثم ما الذي يسكن بعض العقول الجامدة التي تستهين بالأخطبوط النفطي، وتفتح الجبهات الطفولية على حركة يعتبر صمودها الى هذا اليوم أمام هذا الديناصور النفطي الهائج، ضربا من ضروب الإعجاز.. مصيبة عندما تشاهد شخصية ثورية او قريبة من الثورة تضع سفاح الثورات العربية وراء ظهرها وتصوب تجاه النهضة، كارثة عندما يفعل ذلك بعض او أحد القواعد، جائحة عندما يفعلها بعض او احد القيادات..


  
  
     
  
festival-cf6fc6ce051571ac1f37c7848193103b-2019-06-10 23:42:49






0 de 0 commentaires pour l'article 183706






Présidentielles 2019
Législatives 2019
En continu


الاثنين 23 سبتمبر 2019 | 24 محرم 1441
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
19:44 18:17 15:39 12:19 06:08 04:41

25°
24° % 69 :الرطــوبة
تونــس 23°
2.1 كم/س
:الــرياح

الاثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
24°-2328°-2230°-2227°-2126°-21









Derniers Commentaires