النادي الافريقي يتخطى كمين الجيش الرواندي ويصعد الى الدور السادس عشر لرابطة ابطال افريقيا

Mardi 04 Decembre 2018



Mardi 04 Decembre 2018
باب نات - تاهل النادي الافريقي الى الدور السادس عشر لكاس رابطة ابطال افريقيا لكرة القدم بفوزه على الجيش الرواندي 3-1 في المباراة التي اقيمت مساء يوم الثلاثاء على ملعب رادس لحساب اياب الدور التمهيدي من المسابقة القارية.
وكان النادي الافريقي عاد بتعادل سلبي من العاصمة كيغالي في لقاء الذهاب ليضمن صعوده الى الدور القادم الذي سيواجه خلاله على الارجح الهلال السوداني الفائز في لقاء الذهاب على جيشي لاكوجينغا اوشومي التنزاني برباعية نظيفة قبل جولة الاياب يوم الاربعاء في زنجبار.
وسعى النادي الافريقي منذ الدقائق الاولى الى الضغط على منافسه بتشكيلة ذات طابع هجومي، وبعد محاولة اولى من ركلة حرة رفعها علي العابدي على مستوى القائم الثاني في اتجاه غازي العيادي الذي تابعها براسه فوق المرمى (11)، نجح زملاء بلال العيفة في كسب الاسبقية بعدما هيأ الجزائري مختار بلخيثر كرة على طبق لبلال الخفيفي وضعها بقدمه اليمنى في الزاوية البعيدة للحارس الرواندي (14).
وخرج الجيش الرواندي اثر هذا الهدف من انكماشه الدفاعي للعودة في النتيجة وتمكن من الحصول على ركلة جزاء بعد خطأ فادح من بلخيثر على هاكيزيمانا موهادجيري الذي تولى بنفسه تنفيذها بنجاح مدركا التعادل لفريقه (28).

وعاد النادي الافريقي مجددا للهجوم واستحوذ على الكرة غير انه فشل في تجسيم سيطرته الميدانية بسبب التسرع وغياب اللمسة الاخيرة امام المرمى على غرار تسديدة ياسين الشماخي التي مرت محاذية للقائم (31) وضربة علي العابدي الراسية من مسافة قريبة التي علت العارضة اثر عرضية متقنة من اسامة الدراجي (45 زائد 2).
واستهل النادي الافريقي الشوط الثاني بقوة ونشطت الجبهة اليمنى عن طريق منوبي الحداد بديل ياسين الشماخي في نهاية الشوط الاول.
وتعددت الكرات الثابتة للافارقة من مخالفات وركلات ركنية التي كادت احداها ان تعطي اكلها عندما تابع الحداد كرة في القائم الثاني سددها بقوة غير ان الحارس الرواندي تالق في التصدي لها منقذا مرماه من هدف ثان محقق (51).

وبادر المدرب شهاب الليلي بلعب ورقته الهجومية الثانية باقحام المخضرم وسام بن يحي مكان الكاميروني ابراهيما موشيلي من اجل اضفاء اكثر حيوية على التنشيط الهجومي وخلق اكثر حلول عند امتلاك الكرة.
واثمر ضغط النادي الافريقي هدفا ثانيا اثر عرضية محكمة من بلال الخفيفي تابعها الغاني ديريك ساسراكو براسه واضعا الكرة في الزاوية المعاكسة للحارس الرواندي مفجرا فرحة هيستيرية على مدرجات ملعب رادس (64).
ومنح هذا الهدف شحنة معنوية هامة للاعبي النادي الافريقي الذين تابعوا ضغطهم على الدفاع الرواندي الذي سقط مجددا في المحظور بعد توغل من علي العابدي على الرواق الايسر وكرة عرضية حاول المدافع ايمانويل ابعادها من على الخط النهائي للمرمى لكنه وضعها بالخطأ في مرمى فريقه (70).
وبعد الاطمئنان على ورقة التاهل عمد الاطار الفني للنادي الافريقي الى تشريك ايوب مشارك مكان ساسراكو لتعزيز خط الوسط والمحافظة على الكرة خصوصا بعدما نزل الجيش الرواندي بكل ثقله نحو الهجوم لتذليل الفارق.

وقاد مشارك هجوما سريعا من الجهة اليسرى قبل ان يمرر لاسامة الدراجي الذي سدد كرة ارضية مرت بجانب القائم (86) لتنتهي المباراة بتاهل مستحق للنادي الافريقي من شانه ان يعيد الثقة في صفوف الفريق بعد المصاعب التي عاشها في الفترة الاخيرة في سباق البطولة الوطنية.


  
  
     
  
festival-d0004920d9a76c7a8bd5641935852342-2018-12-04 20:17:32






1 de 1 commentaires pour l'article 172419

Fessi425  (Tunisia)  |Mardi 04 Decembre 2018 à 21h 08m |           
الحمد لله على الإنتصار





En continu

الأحد 16 ديسمبر 2018 | 9 ربيع الثاني 1440
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:31 17:06 14:47 12:22 07:24 05:51

14°
14° % 87 :الرطــوبة
تونــس 12°
1.5 كم/س
:الــرياح

السبتالأحدالاثنينالثلاثاءالأربعاء
14°-1216°-717°-616°-416°-5















Derniers Commentaires