مقاطعة الامتحانات في الأسبوع المغلق...و الوزير و الميزانية

Mardi 04 Decembre 2018



Mardi 04 Decembre 2018
عمر التايب


أبي ماذا أفعل؟ هل سنجري الامتحانات غدا أم لا؟ ... تساءلت ابنتي ...

قبل أن أنبس ببنت شفة، جاءني ابني ... ونحن أبي ماذا سيحصل غدا؟
" الفتى الصغير" الذي يدرس في الابتدائي صاح فيهم " برّوا حضْرو دوفواراتكم و كان ما عدّيتوش أقروا ولاّ روحوا ...ساهلة ماهلة "...
ضحك و ضحكت البنيّة جنى ... هي ضحكت لأنّها لاحظت صمتي و أنا أراقب و أفكّر في ماذا أقول لهم و كيف أشرح لهم الوضع ...
حيرة وتخوّف و شك ... هذا ما يدور في خلد الأولياء و هم يتابعون ما يحدث في ما يخص الامتحانات و الأسبوع المغلق.... الأولياء هم أيضا رجال تربية ...
الحقيقة أنّ الأزمة الحالية للمنظومة التربوية في العموم ليست جديدة وأسبابها عديدة و قديمة... و ليست هنا المشكلة !!!! ...
الاشكال في كيفية التعاطي و التصرّف مع هذه الأزمة ...
عندما تقرأ وتطّلع على مطالب النقابة أو الجامعة العامّة للتعليم الثانوي تعتريك الحيرة ...
فعندما تطالب النقابات الدولة أو بالأحرى الوزارة بالقيام بواجبها تجاه منظوريها فهنا تكمن الحيرة والخوف من المستقبل ...
إن إصلاح البنية التحتية المتهرئة للمؤسسات التربوية وتحسين الأوضاع الماديّة والاجتماعية لرجال التربية هو في الواقع من المسؤوليات الأولى للوزارة في دولة تحترم نفسها وفي وزارة تولي الأهمية المطلقة لمنظوريها لا الدخول معهم في مناكفات ... وسياسة «والله لاما نرّيهم "...

الخطأ الكبير الذي وقعت فيه وزارة التربية مع تداول عدّة وزراء عليها هي الدخول في ما يسمّى بالإصلاح التربوي ... قبل تهيئة الأرضية لذلك.
الذين سينجزون الإصلاح والذين سيطبّقون الإصلاح بالأساس والذين سيعملون على إنجاحه هم المتفقّدين والأساتذة والقيّمين و الإداريين ... هل هؤلاء وضعياتهم حسنة و في أحسن الأحوال حتّى يباشروا الإصلاح ... هل جراياتهم وظروف عملهم عادية حتى لا نقول مقبولة ...؟؟؟؟
العنف ضدّ الأساتذة... كم من أستاذ جاءته المنيّة وهو في القسم يؤدّي عمله ...كم من أستاذ يعمل في المناطق النائية ويفتقد إلى أبسط ظروف الاستقرار العادي ... هل المدارس في حالة جيّدة ... هل دورات المياه في المعاهد نظيفة... هل وهل وهل ....
نعم مازال الأساتذة يستعملون الطباشير يا سيّدي ...كم من أستاذ لا يعرف وضعيته القانونية ... عون وقتي صنف أ2 ... نائب معوّض ... متربّص ... ما هذا؟

هل يعلم البعض أن المتفقّد يصرف أكثر من نصف راتبه للتنقّل و العمل بين الجهات و ينتظر لعدّة أشهر لاسترجاع المصاريف ... يتداين لكي يعمل ...و تريدون مردودا جيّدا و إقبالا على العمل بحماس !!!!!
كان يجب على الوزارة الاهتمام ورصد كل الموارد المالية لإصلاح البنية التحتية المتهرئة للمؤسسات التربوية وتحسين الأوضاع الماديّة والاجتماعية لرجال التربية فقط و ليس الدخول في مشاريع لا الوقت و لا الموارد المالية و لا الأوضاع السياسية ... و لا حتى المناخية ... متوفّرة وملائمة لتنفيذها و لا حتى التفكير فيها...
رجال التربية الذين بهم تتحسّن و تتطوّر و ترتقي المنظومة التربوية هم في أسوأ الحالات يا سيّدي الوزير فالمنطق إذا يقول يجب تحسين وضعياتهم و ظروفهم الحياتية و العملية و الارتقاء بها ... لكي نبدأ في عملية إصلاح حقيقي و لا يبقى حبرا على ورق.
ما هو عاجل و لا يتطلّب موارد مالية كبيرة أو لا نقدر عليها الآن هي :
- تعزيز مكانة المربين المعنوية والمادية، لتوفير الشروط الاجتماعية والنفسية والبيداغوجية الضرورية لإقبالهم بكل رغبة وحماس على أداء رسالتهم التربوية.

- إصلاح البنية التحتية للمدارس وتجهيز المحرومة منها بالماء الصالح للشراب ، وبالتيار الكهربائي والحواسيب والمعدات المخبرة والخرائط وتخصيص قاعات محترمة للأساتذة
- تصحيح العلاقة التربوية بمختلف أصنافها: معلم-متعلم/ مدير- أساتذة / مدير- أعوان إداريون وقيمون/ قيمون- أساتذة- قيمون-متعلمون/ متفقد- مدرسون/ المتعلمون فيما بينهم- المؤسسة التربوية وأولياء التلاميذ.
إضفاء روح الحياة الحقّة على الحياة المدرسية : الأنشطة الثقافية والرياضية والفنية بأنواعها- الفضاء الدراسي وكيفية استغلاله.
عندما تعطي الأولوية للمربّي و تعطيه القيمة الحقيقية و تجعل منه مسؤولا أوّلا سوف لن تجد إضرابات أو مقاطعة للامتحانات ...
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التفتّ الى ابنائي وقلت لهم ما قاله الفتى الصغير ... و ضحكت البنية جنى مرّة أخرى
لا أعرف لماذا هذه المرّة هههه...


  
  
     
  
festival-b618500ff5e8e49332bd3eb06e48969e-2018-12-04 11:54:25






0 de 0 commentaires pour l'article 172388





En continu

الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 | 11 ربيع الثاني 1440
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:32 17:07 14:47 12:23 07:25 05:53

14°
14° % 71 :الرطــوبة
تونــس
2.6 كم/س
:الــرياح

الثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
14°-417°-316°-517°-419°-5















Derniers Commentaires