مع بداية الحملة الانتخابية، النهضة تخسر جميع أملاكها..

Dimanche 29 Avril 2018



Dimanche 29 Avril 2018
نصرالدين السويلمي

يبدو ومن خلل الحملات الانتخابية ان املاك النهضة المترامية وعقارات ومنقول زعاماتها قد تبخرت ولم يعد لها من اثر، تلك حقيقة افصحت عنها الحملات الانتخابية وجلّاها الخطاب الذي اعتمده خصوم الحركة، وان كان الثابت يقينا ان الاملاك اختفت، غير ان من حصرها واستعملها منذ 2011 لم يخبرنا عن مصيرها، هل صودرت ام بيعت ام تخلصت منها القيادة النهضاوية في جنح الليل وفي غفلة من النبّارة. في المحصلة اتضح ان سلسلة الفنادق التابعة لعبد اللطيف المكي لم تعد صالحة للاستهلاك السياسي كما تبين ان يخت ديلو اصبح عاجزا على القيام بمهامه، ناهيك عن مصانع الجبالي التي انتهى مصيرها الى مصير"إرم ذات العماد" وقصور الغنوشي التي هجرتها القيان، وغادرتها الزوجات ، حيث عادت التركية الى بلادها والبريطانية الى موطنها بينما اختفت اخبار السودانية التي قيل انها ابنة حسن الترابي كما قيل انها اخت زوجة عمر البشير، وعلى مشارف منتصف سنة 2018 لم يبقى للغنوشي غير ام الولد، ذلك ما ورد في مذكرات الخصوم.


انتهى كل شيء بشكل متزامن، وتغيرت وجهة الهجمات من الثراء الفاحش والسرقة الى التسفير والاخونة والهيمنة على الدولة، قبل ذلك كانت الموجة قد برمجت على العنف والارهاب وفرض الحجاب وتعدد الزوجات واغراق المجتمع بالزواج العرفي، قبلها وعقب الحصول على التاشيرة وربما عشية عودة زعيم النهضة من منفاه الاجباري، كان الحديث يدور عن حرمان النساء من العمل واجبارهن على المكوث في البيوت.

تلك فزاعات موسمية، استعملها خصوم الحركة وفق مقتضيات المرحلة وانسجاما مع الخطة العامة التي تتطلب العمل على محور او محورين والمواظبة عليهما لإقناع الشارع بفعل الالحاح وتحت وقع التكرار، وفعلا حقق ذلك النهش الاعلامي الكثير من اهدافه، ومازالت القطعان الايديولوجية تنفخ فيه من الحين للآخر، كما نقّلت المكينة التهم التقليدية من منابر الاعلام واشاعاتها بين سواق سيارات الاجرة، والمؤكد ان من يقوم على هذه المهمة هو شريك التوافق، الذي يسترزق بالتوافق ويغدر به، ذلك الشريك الذي يخطط للحرب تحت خيمة السلام.

سيدرك المتابع لنوعية الاسلحة الدعائية التي تُستعمل اليوم ضد النهضة، ان مخازن الاشاعة افلست او كادت، وان سياسة تنضيب الخصومات التي اعتمدتها الحركة وتجنب الاثارة والمغالبة والكف عن طلب المبارزة والانتهاء من الدعوة الى السجال، والابتعاد عن قيادة المعارك الجانبية، فكرية كانت او ثقافية، كلها عوامل اصابت مصانع الاشاعة بشح ترتب عنه ندرة في البضاعة، يتضح ذلك من خلال الحملات الضعيفة والمرتبكة، والمجهود التشويهي الذي يغلب عليه الارتجال وفي الكثير من الاحيان ينحدر الى مستويات كاراكوزية، فحين تكثر الانفاق وتتحول يابسة الزنتان الى شواطئ وتصبح اسمى مهام المناضل الاحمر "انقاص شعبية النهضة"، ويقر احد كبار الخصوم ان اسلوبهم في الصراع مع الحركة يعتمد على سياسة الضد "أحنا نڨمرو الحاجات الي ماشية فيهم النهضة ونجيو ضدهم حتى من غير مانفهمو علاش"، حينها يدرك الجميع ان النهضة استنزفت جميع ذخائرهم، وانهم الان بصدد استعمال كرطوش " البني بني"، لذلك نلحظ الهجمات المشوشة ولا نرى آثارها، ربما يعود ذلك الى جرعات "المضاد الحيوي" المركزة التي تناولتها النهضة، ولربما يعود الى نمو صابة الوعي لدى المجتمع، ما تسبب في انهيار حائط صواريخ الاشاعة.

في كل الحالات، إذا ما حقق مؤشر الوعي لدى خصوم النهضة بعض التقدم ، من الممكن جدا ان يتحول تدهور الاشاعة وانهيار اسهمها الى محفز، يدفع القوى الحزبية التي بددت وقتها في مطاردة النهضة والتلصص عليها، الى القطع مع هذه المهن الغير شريفة والشروع في طلب الرزق الحلال وبعرق الجبين.


  
  
     
  
festival-75ae3b25e1b25479329459f776b15bdb-2018-04-29 12:43:55






2 de 2 commentaires pour l'article 160831

MOUSALIM  (Tunisia)  |Dimanche 29 Avril 2018 à 13h 13m |           
تحياتي إلى الجميع والبداية مع مفاجأة الإنتخابات البلدية وهي إختفاء كل الأنفاق الأرضية والاديولوجية والإنتهازية والإبتزازية وذلك لصرامة هيئة الإنتخابات التي أثبتت حياديتها والقطع مع هيئات سابقة كانت تغض البصر عن رفاقها لممارسة نشاط الأنفاق الدائم والمؤقت الدائم للجبهة وبقايا التجمع والمؤقت للنداء الذي يعتمد تكتيك - خطان متوازيان لا يلتقيان - أثناء الحملة ثم تكتيك -كلام الليل مدهون بالزبدة وبوس خوك -بعد فرز النتائج *

Mandhouj  (France)  |Dimanche 29 Avril 2018 à 10h 56m | Par           
أمام ضعف الدينار , تخلصوا من العقارات و و و , لصالح الجنات الضريبيۃ .. و قد يحدث شراء جزيرۃ أو إثنين في اليونان !! لكن هذا سيكون لحملۃ 2019 . المعالجۃ بالضد تأتي داءما بمنافع للطبيب و للمريض .. المريض يشفی و تتحسن حالته , و الطبيب يأخذ أجره ! و الإمارات و محمد بن سلمان عندهم بعض المال للسياسيين الماكثين علی التروتوار ! و هم كثيرون في تونس .. الحملۃ الإنتخابيۃ للبلاديات تستوجب النزول للشارع و يمكن معاينۃ الأملاك , كل الأملاك .. الإنتخابات التشريعيۃ و الرءاسيۃ البلاتوات التلفزيۃ تكفي للبعض . و عن بعد يمكن القيام بإخراجات قد تصدق. علی كل حال أتمنی أن ترتقي كل العاءلات الفكريۃ لمعركۃ أفكار نزيهۃ , تتبعها برامج تبني التغيير الذي يترقبه التونسي و التونسيۃ ..





En continu


29°
29° % 58 :الرطــوبة
تونــس 20°
4.6 كم/س
:الــرياح

الخميسالجمعةالسبتالأحدالاثنين
28°-1930°-2130°-2030°-2029°-24















Derniers Commentaires