''ماهمش لاهين بينا'' أغنية جديدة تجمع ثلة من نجوم الفن والإعلام والرياضة محملة بالرسائل لأصحاب القرار

Mercredi 14 Février 2018



Mercredi 14 Février 2018
بــاب نــات - ببادرة من الفنان الملحن عبد الرحيم قريشي تم إنجاز أغنية جديدة بعنوان " ماهمش لاهين بينا " جمعت ثلة من نجوم الفن والإعلام والرياضة وجاءت محملة بالرسائل لأصحاب القرار في تونس.

هذه الأغنية التي تم إطلاقها على قناة يوتوب منذ بضعة أيام في شكل فيديو من إخراج علي الأسود، كتب كلماتها ولحنها عبد الرحيم قريشي وتولى التوزيع أسامة مهيدي.


ومن بين الفنانين المشاركين في هذا العمل الممثلات وحيدة الدريدي ونادرة لملوم وعزيزة بولبيار ودليلة المفتاحي وآمال البكوش وبلال الباجي وجلول الجلاصي إلى جانب ثلة من أبطال الرياضة العالميين من بينهم عصام البرهومي وهند الشاوش ووليد كتيلة وهنية العايدي ومحمد فرحات شيدة، اضافة الى مشاركة كل من الاعلاميين زياد دبار وكريمة الوسلاتي.

وبين عبد الرحيم قريشي في اتصال مع "وات" أن التسجيل الصوتي لهذه الأغنية تم من خلال غناء جماعي نسائي ورجالي قام به لأول مرة عدد من أهم العازفين التونسيين منهم محمد الغربي وبشير الغربي وحمزة أبا وعطيل معاوية وإيمان بلالي وسماح غريسي وغيرهم، لافتا إلى أن هذه التجربة تعد الأولى من نوعها التي يقوم فيها العازفون بالغناء فضلا عن العزف.

وأوضح أن فكرة إنجاز هذا العمل نابعة من إيمانه بأن الوضع الراهن بالبلاد يتسم بالقتامة بسبب الخلل الملحوظ في مسار الاصلاحات والنهوض بوضعية المواطن مشيرا إلى أن الاختيارات الفنية للأغنية تحاكي مشاغل وتساؤلات المواطن الذي بات يعيش حالة من الضياع والتشاؤم في ظل وجود مؤشرات اجتماعية واقعية لا توحي بالأفضل، حسب قوله.

وجدير بالتذكير أن عبد الرحيم قريشي كانت له تجارب في مجال التحلين والكتابة، حيث سبق وأن تعامل مع كل من الفنانين صابر الرباعي وصوفية صادق وسمية الحثروبي، كما تحصل سنة 2010 على جائزة أفضل لحن في مهرجان الاغنية العربية.
سهى


  
  
  
  
festival-2632574638a2cb462061d67165638004-2018-02-14 12:44:35






6 de 6 commentaires pour l'article 155859

Manoura  (Tunisia)  |Mardi 13 Février 2018 à 19h 33m |           
ومهما يكون و رغم التعثرات و رغم المعاناة التي اصابت كل طبقات الشعب لا بد ان نعترف بشيء و ان تونس بعد الثورة خير
كل هذه المعاناة سنتغلب عليها متحدين

Abid_Tounsi  (United States)  |Lundi 12 Février 2018 à 13h 59m |           
هنالك طرق أحسن من ذلك للتعبير عن الرأي و إدخال التغيير على الواقع

LEDOYEN  (Tunisia)  |Lundi 12 Février 2018 à 13h 40m |           
BRAVO! le concentré du dit et du non dit de 99.99% du bon Peuple. Point barre.

Lechef  (Tunisia)  |Lundi 12 Février 2018 à 08h 00m |           
Au contraire des appréciations relevées par ce titre, il faut qu'il y ait des idées diversifiées dans tous les domaines politiques, sociales, économiques pour arriver aux bons résultats. C'est plutôt , le bon sens d'une société . C'est la seule méthode pour créer une dynamique sur tous les plans.
Ceci démontre la bonne santé de tout le système qui réagit bien à tout les maux. En fait , il suffit de réagir, pour avoir automatiquement les remèdes après.
Un corps mort et et irrémédiable ne répond à aucune impulsion , aucune force et aucune sollicitation extérieure.
Comme le dit le proverbe '' passer du côté d'un oued bruyant et non à côté de celui calme''.
Non, je n'approuve cette réaction des sportifs et des artistes qui montrent qu'ils n'ont pas compris beaucoup de choses.

Kerker  (France)  |Lundi 12 Février 2018 à 00h 44m |           

العياري: لو جاءنا مال قارون من الخارج لن ينفعنا في صورة عدم الاعتماد على أنفسنا

Kerker (France) |Mardi 08 Avril 2014 à 14h 54m |

من تجرّأ لحمل ما لا طاقة له به، عيشه بؤس و شقاء**و من لم يعتمد على حكمة علماءه مصيره الرّكود والفناء**إنّ الخيبة و العجز من خائنة أعين ملؤها الشهوات و الإغراء**و ما العلم إلاّ بحرسفينته عقلا شراعه الحكمة في البحث عن حقائق الأشياء**فاللؤلؤ يسكن أعماق البحار و يُنْعِم جامعه السعادة والهناء**أمّا الزّبد يعلو الأمواج فيغري ناظره قبل أن يذهب جفاء**لا حكمة لحكومة لم تسعى لإستقطاب و إكرام أهلها العلماء** فالعزّة و الكرامة لا تسكنا أرضا ينعم بها
الجهلاء**إنّ العزائم لا تخضع لجهد قيادة ينقصها الحنكة و الدّقّة في الأداء**
د. كمال لن.. أصيل الأرخبيل
===========
لا بدّة من ثورة علمية

Mandhouj  (France)  |Dimanche 11 Février 2018 à 22h 41m | Par           
أغنيۃ جميلۃ.. هناك واقع يوءكدها.. السياسي يجب أن يستيقض لأنه عمل العار.





En continu










Radio Babnet Live: 100% Tarab



Derniers Commentaires