إخواني التجار، لا تجزعوا فالموت علينا حق، والأعمار بيد الله ..

Dimanche 04 Février 2018



Dimanche 04 Février 2018
نصرالدين السويلمي

ليست المرة الاولى ولن تكون الاخيرة التي يطلق فيها رهط فرنسا وما لف لفهم من طوائف التفسخ الحداثوي، التهديدات ضد الشعب التونسي او ضد شريحة من المجتمع، فقد تعودنا على بدعة غريبة ظهرت بعد الثورة وربما كانت قبلها لكننا لم نتفطن اليها لان الكلام في عهد بن علي كان بالمقاس ووفق تصريحات معينة وحسب ما تقتضيه مصلحة النظام، بدعة جديدة وربما قديمة اسمها الحصانة الثقافية او النخبوية، يبدو ان التهديد بالقتل وبالحرق وبالذبح وبالتصفية الجسدية وممارسة ابشع انوع العنصرية والتدخل في الخصوصيات وما وراء الخصوصيات وانتهاك المقدس وانتهاك جميع الحرمات التي تمتّ بصلة للفضيلة والشرف والهوية والتعددية والثورة، تبدو كل هذه التهم غير مدرجة في قانون العقوبات الخاصة بانتهاكات و جرائم من اقتراف جبهات الحداثة الدامية، الشرهة للتصفيات الثقافية والفكرية والسياسية والجسدية.


وبما ان القانون لا يحسن او لا يستطيع او لا يرغب في ملاحقة الجرائم الحداثوية، وبما ان سهام بلخوجة خارج نطاق المحاسبة كغيرها من نظرائها، ولما كان الشعب التونسي يؤمن بالقضاء والقدر ولما كانت الدولة غائبة ومؤسساتها المعنية خارج نطاق الخدمة، اصبح لا مناص امام الاغلبية التونسية المضطهدة ان يعلنوها في وجه الحصانة البلخوجية، "انما الاعمار بيد الله"، وإذا كانت اعمار التجار ستنتهي على يد هذه الحداثوية المحصَّنة والغير محصِنة، فلا مناص من الاستسلام لقضاء الدولة وقدر القانون، وإلا فان أي محاولة للرد لفضا او تلميحا، ستصنف فورا ضمن التهديد او التكفير او النيل من الذات الفرنكفونية، وكلها تهم يمكن أدراجها تحت قانون الارهاب.. حينها ليس من المستبعد، ان نسمع بتاجر عريق و مسن في السوق العربي، يحاكم مع أبو عياض وابو رعد وابو الهزبجر، بتهمة التعقيب على تهديدات سهام بلخوجة.


  
  
     
  
festival-7644643447f9fa3e359343125d45572b-2018-02-04 10:19:09






6 de 6 commentaires pour l'article 155395

Farid  (Tunisia)  |Lundi 12 Février 2018 à 11h 27m |           
هم تجار ، لا يريدون أن يدفعوا نقودا بل فقط يحسبون كم قبضوا و ان كان ذلك على حساب كرامتهم ، لذلك مرّ على الحادثة كم يوم و لم نسمع بهم قد رفعوا قضية لأن القضايا تتطلب دفع نقود و لن تسمعوا أنهم قد تضايقوا من الحادثة . هم تجار لا يهمهم الا كم كسبوا

Jraidawalasfour  (Switzerland)  |Dimanche 04 Février 2018 à 18h 09m |           
اذا كان التجار عندهم شوية همة وشرف فلا بد من مقاضـــــــــــاة الخامجة عدليا

🗣 🤚🗣👎 🗣 🤚🗣👎 🗣 🤚

Devil  (France)  |Dimanche 04 Février 2018 à 12h 56m |           
Qu'est ce qui manque pour une procédure en justice contre cette énergumène?
C'est quand même grave ce qu'elle a proféré comme menace et preuve à l'appui...

Venant d'elle ce n'est pas étonnant mais laisser passer ça c'est banaliser l'abus de pouvoir et donner carte blanche à d'autres pour faire pareil voire pire.

Nouri  (Switzerland)  |Dimanche 04 Février 2018 à 11h 23m |           
أتمنى ان التجار الذين هددتهم الراقصة ان يدافع عن نفسهم وكرامتهم بدفعها امام القضاء، ولهم حجة التهديد بين يديهم وكذلك عديد المحامين لدافعوا عن حقهم.
لا سكوت ولا خوف من الجرذان

MOUSALIM  (Tunisia)  |Dimanche 04 Février 2018 à 11h 17m |           
تحياتي إلى الجميع والبداية بتهديد التجار الغلابة بالقتل لو امتنعوا عن الهتاف بحياة فرنسا ورئيسها من هذا النمط الذي أدمن تقبيل أحذية المقيم العام والمسؤول الكبير وأيضا أحذية جنود بشار والسيسي. لا أمل في شفائهم والأمل في الأجيال الجديدة والتي التقاها الرئيس الفرنسي في المقهى العربي وتجاهلت مقامه وهو ما يؤكد أن مشعل تقبيل أيادي المستعمر سينطفئ قريبا ولن يتسلمه الجيل القادم الذي سيراكم التجارب ويهتدي لطريق المعارف والعلم الذي يمكنه من الوقوف للند مع
الجميع .

Mandhouj  (France)  |Dimanche 04 Février 2018 à 11h 02m | Par           
باﷲ إشكون هي سهام بالخوجۃ ؟ أول مرۃ نسمع بها ؟





En continu


18°
18° % 77 :الرطــوبة
تونــس 17°
3.6 كم/س
:الــرياح

الاثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
18°-1718°-1620°-1524°-1325°-15















Derniers Commentaires