اقسم اننا شعب غير عادي ..اربعطاش جانفي رقم 8 ومازالت ثورتنا على قيد الحياة!!

Dimanche 14 Janvier 2018



Dimanche 14 Janvier 2018
نصرالدين السويلمي

لم تعد مهمة قوى الانقلاب الاقليمية والاخرى الداخلية تبييض الثورة المضادة، لانهم فشلوا اصلا في بعثها من مرقدها ومن ثم تجهيزها للتبييض، دفعوا فيها دم نفطهم لكنها فشلت في التماسك وخانتها ركبها وانتهت الى شبح هائم في ملكوت الشعب العنيد، ولم تعد مهمتهم الاجهاز على الثورة واقتلاعها من منبتها لان منبتها اعمق من نشالتهم الاولى، انما تقتصر مهمتهم على تشويه الثورة ما امكنهم، لقد مرت تونس من خطوط نيرانهم بسلام، وهم الان يحرشون غلمانهم لرجمها بالقاذورات.. ها نحن اليوم نتلافى قاذوراتهم بعد ان تلافينا متفجراتهم.


ستدشن تونس يوم الاثنين الموافق للخامس عشر من جانفي سنة ثامنة ثورة، حينها سنكون قد تجاوزنا سبعة السابع من نوفمبر بيوم، نكون قد تركنا سبعة الصمود مقابل سبعة القمع خلفنا ودخلنا على بركة الله في ثمانية النجاح، وتلك اشارة على اننا تَطارحنا مع الردّة وصولا الى سبعتها ثم ها نحن ندركها ونتجاوزها لنعلن انها هذه بتلك ، تركنا سبعتنا تغالب سبعتهم ومضينا الى ثمانية التمكين لدولة الحرية والكرامة، انتهينا للحين من سنوات التمهيد.. سبع سنوات للتهيئة، للتهوية، للتحضير، للدفاع، للصد، للثبات، للإصرار..ولم ولن يكنّ سبع عجاف!!! لان السنوات التي تقضيها الشعوب في تثبيت اركان الحرية والتأسيس لدولة العدل والصراع مع منظومات القمع ومطارحة القوى الاقليمية المتضررة من التهوية من "الكروندار" الذي احدثته ثورة سبعطاش، تلك السنوات لن تكون ابدا من صنف العجاف، بل هن السنوات السمان بالمعاني والمُثل والمضامين الجميلة التي ستحمل جيل المستقبل بعيدا عن دولة الشرطة والمباحث، قريبا من دولة القانون والمؤسسات.


ونحن نودع سبعة الصمود والملاحم، نطالب بالمزيد من اليقظة في وجه العلن الذي يتحرك في العلن وفي وجه المجهول الذي يتحرك في المجهول، وفي وجه الظلام الذي يتحرك في الظلام، نؤكد اننا تجاوزنا خطر الانهيار ولم تعد ثورتنا عرضة للمصرنة ولا لليْبينة ولا لليمننة ولا لسورنة، وننوه الى ان تجربتنا عرضة فقط للتونسة وبشروط المستقبل الحر وليس على شرط الماضي الكئيب، نؤكد ذلك ونعلن في انفسكم الشامخة ونهمس في انفسهم الوضيعة ان شطحة الصادق القربي لا ترتقي الى رقصة الديك المذبوح وليست الا رقصة الفلوس الجيفة، الذي لا يحتاج الى الذبح لإعلان وفاته، انهم وحين يدسّون القربي في الدولة، إنما يحاولون العودة من الموت الى الموت، وهم وقربيّهم كالمحتضر الذي يصر على اختيار النزع الاخير الذي يرتضيه، يرغبون في الموت على الجنب الذي يريحهم، حسنا حتى في هذه ستنشاغبكم ، وان تكن ! ومر القربي الى الدولة التي سبق واغتصبها ومثل بجثتها، لن يطول مقامه فيها ولا يمكنه معاودة الفاحشة عليها ولن يساعدهم في مراودتها على شرفها، وهل ستكون وطأة الصادق القربي أو البعدي او الوسطي على الدولة أخطر من وطأة مليارات النفط وغرف المؤامرات وجحافل العملاء الذين زرعتهم القوى الاقليمية والداخلية في مفاصل الحياة السياسية والاعلامية؟ كثّروا قرابينكم، وزودوا الدولة بما شَانَ وخاب منها، ولتوسوس لكم انفسكم بكل صنوف الخبث والبهتان، انه ومن محاسن أقدارنا ان الشعب الذي تواجهونه، في جاهزية منذ فجر الثورة للكل انواع الطوارئ، وهو بصدد الاكثار من فيتامين جيم وفتامين كاف وفيتامين ب6 و ب 12 ، وما تيسر من الفواكه الجافة، الطماطم، البروكلو والبيض وسائر الحمضيات، المهم هو بصدد المحافظة على تماسك الصفائح الدموية والمواضبة على تعهد البدن بجرعة يومية من الحديد.. وذلك "على ما ياتـــــــي..".


وان كنا على مرمى حجر من التتويج فان المخاطر التي قد يسببها المجتمع لنفسه ربما تكون هي المدخل الذي يستعمله خصومه لتدمير التجربة، لسنا في سياق التفصيل والاكثار وانما تكفي الاشارة الى التعامل المرتبك مع حملة فاش تستناو، التي جعلت العملية الديمقراطي تتعرض لبعض الاخطار من رحمها، لان هناك من يرغب في شيطنة كل انواع الضغط الشعبي لصالح لحظة منفعة عابرة ، وينسى او يتناسى ان المشوار في بداياته وان الحاجة الى الشارع وان كانت اليوم ملحة ففي الغد ستكون بمثابة الركن السادس، لأننا وحين نكون في الامتار الاخيرة للتتويج سيحاول الجسم الانقلابي اعطاء آخر اشارات الحياة ، والتي قد يستجمع فيها بقية قواه ثم يرتمي..، وعليه وجب الاستعداد من خلال تعهد آليات النضال وادواته وليس السعي الى اتلافها، والاكيد ان الشعوب التي تتنازع مكوناتها على حساب "باتريوت" الشارع و مضاداته، إنما هي تمارس الانتحار وتعد نفسها وليمة لجلادها ، وعليه لا يجب شيطنة حملة "فاش تستناو"، والإقرار بحق الشعب ومكوناته في تأليف وتصنيف وسائل النضال والابتداع والاستعانة بفنون الفانتازيا في ذلك، كما يجب التسليم بان الحملة ليست مدانة في ذاتها وانما في مآلاتها، فقد تم تحريفها عن مقاصدها ولاحقا الهروب بها الى هاوية التخريب، تعالوا ندعو جميع مكونات هذا الشعب الابي للتباحث في مستقبل الاحتجاج وثقافة الاحتجاج وتحصين الاحتجاج.. وليس عن قطع دابر الاحتجاج.

فالانتشاء بلحظة صفاء عابرة والذود عن الحكومة بتجريم كل ادوات الضغط والمراقبة، لا يقوم به الا الصبيان الذين يرتشفون سعادتهم في ومضة ويلقون بمستقبلهم الى المجهول، واذا اردنا ان نؤسس لديمقراطية بمواصفات مقبولة علينا وقبل اتخاذ أي من المواقف ان نضع انفسنا في السلطة ثم مرة اخرى في المعارضة، ومن ثم نخلص الى مواقف يمكنها ان تعمر ويتم اعتمادها كمنهجية لبناء الدولة وليس لبناء سُلطة، والذين يقبعون اليوم في المعارضة عليهم التسليم وفق سنن التداول السياسي انهم سيكونون لاحقا في السلطة، ما يتحتم الاستعداد لذلك عبر تنزيه النضال وتوجيهه للبناء وليس للتهشيم الاعمى، كما يتحتم على سلطة اليوم ومكوناتها ان تحسن الاعداد للغد حين تكون في المعرضة وان لا تسفه الوسائل والادوات وتجرمها ثم وحين تغادر منصات الدولة وتتعرى من مؤسساتها ويلسعها القر والحر، تسعى بشكل مخجل ومذل لاسترداد حقوق الاحتجاج وتبييض ما قامت بتسويده سابقا.

ونحن ندشن ثورتنا كنا محط انظار العالم، ونحن نخوض مداولاتها كنا تحت مجهر العالم، ونحن نقدم الشهداء كنا حديث العالم، ونحن نحقق انتصارنا كنا مفخرة العالم ، ونحن نعبر بثورتنا مثلث برمودا كنا محط دهشة العالم، ونحن نقترب من الشاطئ كنا محل فضول العالم.. ويحين ترسي مراكبنا سنكون ايقونة العالم العربي.. ومن هنا الى ان تجلجل زغاريد التتويج، سنضرب الدفوف بالليل والنهار، فان كان الفرح حمدنا ورقصنا وكانت الحرب صبرنا وامتشقنا...فيا أيها الاحرار بالغوا في ابراز معالم الوطنية، وانثروا العزة في الأزقة والشوارع وفوق رؤوس الجبال، وامشوا الخيلاء في مدنكم وقراكم واريافكم ، فالكبرياء مندوبة حين تخاض الملاحم تحت هشتاج الشرف.


  
  
     
  
festival-14ee430ec2bdb1b76a54c9eddd3dfccd-2018-01-14 14:17:00






16 de 16 commentaires pour l'article 154160

Radhiradhouan  (Tunisia)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 21h 16m |           
ثورتنا مستمرة!!!
مرت السنوات العجاف ودخلنا بتوفيق من الله مرحلة البناء !!!


Nouri  (Switzerland)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 19h 52m |           
@Bensa94
البطالة والمشاكل الإجتماعية والفساد وعديد من نواقس لم يقدر عليها بورقيبة ولا بن علي لمدة 55 سنة فكيف تريد من ثورة ان تقضي على كل هذه المشاكل في 7 سنوات، إن لك علم عن تاريخ فرنسا البلد الذي تقيم فيه، ثورتها دامت 150 سنة كي وجدوا الاستقرار.

من يساند الثورة يملك الصبر ومستعد للتضحية


Volcano  ()  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 18h 33m |           
ثمان بعد سبع نريدهن سمانا لا عجافا
لشعب ذو كرامة و انفة ولو به خصاصة
و الخزي و العار لمن اصطف ضد الثورة للقيام بدور المناول لتهديم وطنه بحفنة من الدولارات في سبيل الحصول على دور بيدق قذر دون وعي او كرامة
فعلا تونس دونكم افضل ارحلوا ما احلى فراقكم .

Bensa94  (France)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 18h 14m |           
Vous croyez à tout, mais ne voyez rien
7 ans de destruction programmé du pays
Des associations et partis politiques manipulés et financer de l'étranger .
Mais dites nous qu'est ce que vous avez gagnier pendant ces 7 ans, a part le droit à la parole , rien , tout va mal.
La corruption est généralisée ,
l'éducation, la santé, le chomage....c'est pire qu'avant
On vous a soufflé que vous êtes beau et vous avez cru...
Ne soyez pas fier d'avoir participer à le destruction du pays
C'est triste de voir des tunisiens défendre le quatar ou la Turkie plus que la Tunisie
Réveuillez vous, et regarder l'avenir en face et ne compter pas ni sur le quatar , ni la Turquie ni la France...

Nouri  (Switzerland)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 17h 55m |           
@Mandhouj
بن زايد وبن سليمان والسيسي يلعبون بالنار، أعطاهم ترامب مهمة قذرة في المنطقة ألا وهي فشل الثورات العربية ولعب دور قادة المنطقة أي تدخل امريكي غير مباشر، كي يفتح الباب لهيمنة الصهائنة في المنطقة.
قرد يريد ان يكون اسد

Mah20  (France)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 16h 56m |           
En realite,eltwensas ont revolutionné .......la revolution!!!!!!!!!
Ils ont invente les reviremenrs a 360 degres donc le sur place....

MOUSALIM  (Tunisia)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 16h 51m |           
مقال جميل يليق باحتفالات شعبنا بالذكرى السابعة لصمود المشي على حبل الحرية وسط الراجمات من كل صوب أما عودة الفاسدين التجمعيين فيبدو للحيلولة دون الوقوع في المثل كالمستجير من الرمضاء في النار فالخيار بين الفاسد القابل للترويض وبين المرتزق الذي فضل بيع المقابلة لبني خلفان وبثمن زهيد .

Mandhouj  (France)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 16h 50m | Par           
@NOURI.. بن زايد هبل.. و الداءرۃ ستكون عليه .. مكانه سجن المرناقيۃ..

Mandhouj  (France)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 16h 33m | Par           
تحيۃ لكل رواد الموقع و المناضلين من أجل حريۃ الكلمۃ و المدافعين علی ثورۃ تونس التي لا تقبل سوی تونس للجميع.. و إنها لثورۃ حتی النصر ... 17/14 صناعۃ محليۃ ... بن علي هرب.

Mandhouj  (France)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 15h 26m | Par           
@Abid_tounis.. تحياتي.. نعم في مثل هذا اليوم هرب بن علي .. في آخر اليوم بعد أن أعلمه السرياطي أنه لم يعد له فهم لما يحدث و أنه لا يستطيع حمايته.. فلملم بعض الملابس و فر هاربا ككل سارق.. ثم بعد أيام أرسل له محمد الغنوشي بقيۃ ملابسه و قال إنه تصرف إنساني, الراجل ليس له ما يلبس !؟ تخيل ذلك الإستبلاه للشعب ! علی كل حال من أراد تشليك الثورۃ التونسيۃ خسر المعركۃ الكبری.. و اليوم من يريد إزاحۃ الشعب من الشارع حتی يكون و مجموعۃ الفوضويين المالك الوحيد للشارع خسر المعركۃ أيضا.. أثبت الشعب أن الفوضی لا تغلب علی الثورۃ.. الثورۃ مستمرۃ و شعب الكرامۃ حيا و واقف.. شعاره أنا يقظ أنا مواطن. تحيا تونس .. و شكرا علی المصافحۃ.

BABANETTOO  (France)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 15h 18m |           
Un peuple de oufs / un peuple de génies / un peuple imprévisible / un peuple incroyable ...

Poncez-vous, ce n'est pas un rêve, c'est une réalité

BABANETTOO  (France)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 14h 54m |           
14/01/2018

Abid_Tounsi  (United States)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 14h 41m |           
@Mandhouj

في مثل هذا اليوم و تقريبا في مثل هذه الساعة، بن علي هرب. ههههه

تحياتي

Abid_Tounsi  (United States)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 14h 41m |           
تحية لفرسان موقع باب نات من ناشرين و معلقين أحرار.

Abid_Tounsi  (United States)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 14h 39m |           
تحية تقدير و إكبار لكل تونسي و تونسية عشق الحيية و ناضل من أجلها.

و لا عزاء لآل سلول و بني جهلان و لعملائهم من بني جلدتنا و لإعلام الخسيسي، الذين بذلوا قصارى جهودهم ليجهضوا الثورة المجيدة... سيذكرهم التاريخ ذات يوم.

Nouri  (Switzerland)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 14h 36m |           
خبر عاجل عدو الثورة محمد ابن زايد:
قام بإستدعاء الشيخ عبد الله بن علي آل ثاني احد احفاد امير قطر وعندما وصل الشيخ آل ثاني الى أبو ضبي تم إحتجازه.

حاكم له معاملات مجرم عصابة





En continu
  
Tunis



Municipales 2018:






Radio Babnet Live: 100% Tarab



Derniers Commentaires