انقلاب صريح على الدستور

Mercredi 13 Septembre 2017



Mercredi 13 Septembre 2017
بقلم: شكري بن عيسى (*)

الانقلاب الذي قاده اليوم النداء والنهضة وشاركهم مشروع تونس هو الاخطر في تاريخ البلاد، انقلاب حقيقي من خلال "المرور بقوة" ومحاولة المصادقة على مشروع قانون المصالحة، دون تلقي الراي الاستشاري الوجوبي للمجلس الاعلى للقضاء، والخرق كان صاعقا للدستور في فصله 114 الذي ينص على ان الجلسة العامة للمجلس تبدي رايها في مقترحات ومشاريع القوانين المتعلقة بالقضاء التي تعرض عليها وجوبا..


والمعارضة اليوم كان لزاما ان تتحرك وبكل الاشكال السلمية الممكنة، للتصدي للخروقات والتجاوزات الجسيمة وان لا تسمح بها، لان هذه الممارسات لا تعبر فقط عن خرق عابر بل عن توجه وسلوك ودكتاتورية من اجل الهيمنة، وانتهاج منهج الحط من مؤسسات البلاد التي اعتبرها السبسي تعطّل كل شيء، وبالتالي فاليوم اتجاه خطير من اجل تطويع الهيئات المستقلة، وعند العجز يصار الى شرذمتها وتهميش دورها..

السبسي في حواره الاسبوع الفارط لجريدة "الصحافة اليوم"، وجه سهاما حادة للمنظومة السياسة التي ارساها دستور 2014، والصق بها كل العلل والعيوب واعتبرها تشل البلاد، ورمى بفشل الحكومة والرئاسة عليها، واظهر عداوة جلية لها باتت اليوم صريحة بعد ان كانت في وقت مضى مواربة، والرسالة اليوم كانت قوية للهيئات المستقلة، والاستهداف انطلق باعلاها قوة واقواها سلطة ونفوذا..

ولا ندري الحقيقة اي موجب للاستعجال والاستثناء للتداول في مشروع قانون المصالحة، وما الداعي لتجاهل الراي الاستشاري الالزامي للمجلس الاعلى القضاء، خاصة وانه غير مقيّد بأجل وغير ملزم بالرد في المدة التي يحددها مجلس النواب، والقضية من الخطورة بمكان وفيها تعقيد كبير، ولا بد من التاني والتدارس والتداول بعمق في الخصوص، والمجلس زيادة كان غارقا في فصل مسألة نقل القضاة المعقّدة، والصيف العادة هو العطلة القضائية وبالتالي فالتأخير مفهوم..

المجلس التشريعي منذ عودته في دورته الاستثنائية المتضمنة لنقطتي انتخاب عضوي "الايزي" وقانون المصالحة، اعتمد منهج التعتيم الاعلامي والالتباس، وتعمّد عدم نشر الاخبار المرتبطة بنشاطه في ابانها، وصار الاعتماد على وسائل الاعلام المختلفة بحثا عن الحقيقة، في الوقت الذي غرق فيه الموقع الرسمي للمجلس وصفحته على "الفايسبوك" في استعراض استقبالات وبروتوكولات ومراسم محمد الناصر التي لا تهم احد، في اعتماد على لغة خشبية تجعلنا نستحضر حقبة المخلوع بامتياز..

والتعتيم الحاصل مدعى للاستفهامات العميقة، خاصة وانه يحرم الشعب من حقه في المعلومة، ويخرق مبدأ الشفافية والاعلام، في ارتباط بقضايا وطنية عالية الاهمية، وتثير جدلا عميقا داخل المجتمع والساحة السياسية والمدنية والاعلامية، والشكوك باتت عميقة لان المسألة تمت بشكل مستمر، وتم الاكتفاء ببعض الاشارات الخاطفة دون تفاصيل، في الوقت الذي ينتظر فيه المواطن مواكبة ومتابعة انية وتفصيلية لما حدث، حتى يتابع ويقيّم ما حدث خاصة وان النقل التلفزي لا يواكبه الجميع، والاعلام في الابان وبيان الموقف ضروري..

محمد الناصر لم يكترث بالطلبات التي حذرته من خرق الدستور، وتجاهلها ومرّ في اتجاه التداول والتصويت على القانون، ودخل في تبريرات غريبة خاصة وانه ملزم بالحرص على تطبيق اعلى معيار قانوني في البلاد، من السلطة التي تمثل سيادة الشعب وملزمة بان تمثل القدوة، حتى لا يسقط المجلس في الفوضى والاظطراب، والتطوّر كان خطيرا ما اظطر المعارضة للتصدي واجهاض التمادي في الخروقات الجسيمة بتعطيل الجلسة العامة، التي فرضها هذا التوافق المشؤوم الذي اصبح تحت سلطة رموز الفاد المالي والاداري..

ولكن بعد ذلك قُبيل الساعة السادسة استأنفت الجلسة العامة دون اكتراث، تحت احتجاج واعتراض المعارضة المستمرة في تلاوة النشيد الرسمي باستمرار، الشعب اليوم وجب بالتوازي في ظل هذا الانحراف الجسيم ان يكون اكثر رقابة وحرصا، مادام ممثلوه الذين يعكسون ارادته وسلطته انقلبوا على الدستور، وتجاوزوا في استعمال السلطة القانونية، والمؤشر بالفعل من الخطوة بمكان، في مشهد سياسي يصار الى تهميش هيئاته الدستورية، مادام عجز السلطة الحاكمة يتسع كل يوم، ومن المنتظر خلط جديد للاوراق بشكل او باخر، للتغطية على الفشل المتصاعد..

الامور بالفعل تتعقّد ويبدو اننا مقدمون على منعرج خطير وأزمة سياسية ودستورية واجتماعية اضافة للازمة الاقتصادية لا احد يمكن ان يتكهن بمداها وبتداعياتها!!

(*) قانوني وناشط حقوقي


  
  
  
  
festival-fe12653e9ad8ce31dc700f086f167467-2017-09-13 18:17:16






6 de 6 commentaires pour l'article 147664

Mandhouj  (France)  |Jeudi 14 Septembre 2017 à 10h 33m |           

التوانسة يجب أن يتعلموا يبنوا مجتمعين .. أما أن تكون في موضوع مع البجبوج ، و في آخر ضده ! هذا لا يخدم سوى البجبوج (المشروع الليبيرالي الغير ديمقراطي ).. الآن يجب أن يفكر في ابنه كيف سيرثه ، بالوصول لمجلس النواب ، يستقيل محمد الناصر من الرئاسة ، يتربع حافظ على رأس مجلس الشعب... لبجبوج غلبان ، يستقيل لأسباب صحية، رئيس البرلمان يصبح رئيس مؤقت ... هذا كله في إطار الدستور ... أين الإنقلاب ؟ في تعيين حافظ ممثل عن دائرة ألمانيا ... من عينه ؟ نفس الذين
صفقوا لبن علي ... هل الشعب سيترك التجمع يخدم هكذا ؟ لست أدري .


Hamedmeg  (Tunisia)  |Jeudi 14 Septembre 2017 à 09h 04m | Par           
@fenec : je raisonne logiquement , ai-je tord ??

Fenac  (Tunisia)  |Jeudi 14 Septembre 2017 à 01h 22m | Par           
Hamedmeg hhhh hhhh vous ete un genie toi

Hamedmeg  (Tunisia)  |Mercredi 13 Septembre 2017 à 21h 28m |           
انقلاب ماذا أيها الأبله ؟؟؟ هو رأي وجوبي نعم ، لكنه غير ملزم ،، بمعنى آخر : فرضنا جدلا أن رأي المحكمة وصل و كان ردها سلبيا تجاه من أراد تمرير قانون المصالحة ، و بما أنه ليس وجوبيا فإنه لن يؤثر على قرارات الأغلبية داخل المجلس و بالتالي سيمرر القانون رغم أنوف الجميع ، و حسب رأيي فقد تعمدت المحكمة عدم الرد بعد مراسلات عديدة و متعددة ، لأنها تعرف مسبقا أن محتوى ردها لن يكون اتباعه والعمل به وجوبيا ، لذلك لماذا الإجتهاد و سلة المهملات في انتظار
الرد بقطع النظر إن كان مع أم ضد قانون المصالحة ، العريب في الأمر أن عبو جماعتها ، كذلك أحمد الصديق و أصحابه من الجبهة يدركون هذا جيدا و مع ذلك تعمدوا الفوضى داخل المجلس و للحديث بقية

Hamedmeg  (Tunisia)  |Mercredi 13 Septembre 2017 à 21h 18m |           
الناس باش تاكل الظلف و إنتوما تستناو في رأي وجوبي لكنه غير ملزم ، ماجاش مالمحكمة عندو سنين

Mandhouj  (France)  |Mercredi 13 Septembre 2017 à 20h 42m |           
إنقلاب ناعم، من يقوم به الذين في الحكم ! على من ؟ على الثورة و العدالة ... يجب أن نتذكر أن البجبوج وعد أيام الحملة الانتخابية نوعاً من الوعود :
- وعد رجال الأعمال الذين مولوا الحملة . المصالحة الاقتصادية لم تمر .. حدث تفعيل الدهاء ، أن تمر عبر مراحل . اليوم المصالحة الإدارية ، و جدا طريقة أخرى في التمرير ، خاصة أن اليوم وزير الداخلية بوليسي. يجب أن نفهم أن منذ ورقة الرئيس الأولى ، الأمور واقفة (خسارة وقت )، الديون هي الحل عوض الاستثمار . تونس تخسر ، و رجال الأمال الفاسدين مطمئنين على أموالهم ، يستثمرون البعض منها ، في إنتظار الإنفراج (الإنقلاب ).
- النوع الثاني من وعود البجبوج ، في إتجاه الناخبين (التنمية ، ...).. لكن الله يربح ،

معنى هذا الإنقلاب ، أنه يمكن أن نقول مبروك على السراق .. أو خدم السراق ! الاداري يطبق التعليمات ، فهو خدم ... في عهد الديكتاتورية ليس هناك قانون ، هناك تعليمات ...

سؤال :
بعد هذا التصويت هل سيمضي البجبوج على مرسوم الإنتخابات البلدية قبل 18 سبتمبر آخر أجل ؟

ثم التدخل العنيف ضد المتظاهرين ، فيه قول واحد .

وزير الداخلية بوليسي ! و المقيم العام يقوم بجولة داخل المناطق المهمشة (القصرين ) ، بايرو يلزم يرجع لفرنسا مطمئن ... و أنتي ماشي ، مثلما يقول المثل التونسي ! يلزم خدم المسؤول الكبير يقوموا بواجبهم .. حتى يضمنوا إستمرار نوع من التوازن و يكون في صالحهم ... و النواب في المجلس هم مفوضين من طرف الرعية "حتى التي توفاها الأجل قبل 40 عام "، ليكونوا سيد الموقف في الحفاض على مصالح المقيم العام .

ملاحظة : نفس المتظاهرين أو اغلبهم ، هم من صفقوا لخطاب البجبوج يوم 13 أوت.

التوانسة يجب أن يتعلموا يبنوا مجتمعين .. أما أن تكون في موضوع مع البجبوج ، و في آخر ضده ! هذا لا يخدم سوى البجبوج (المشروع الليبيرالي الغير ديمقراطي ).. الآن يجب أن يفكر في ابنه كيف سيرثه ، بالوصول لمجلس النواب ، يستقيل محمد الناصر من الرئاسة ، يتربع حافظ على رأس مجلس الشعب... لبجبوج غلبان ، يستقيل لأسباب صحية، رئيس البرلمان يصبح رئيس مؤقت ... هذا كله في إطار الدستور ... أين الإنقلاب ؟ في تعيين حافظ ممثل عن دائرة ألمانيا ... من عينه ؟ نفس الذين
صفقوا لبن علي ... هل الشعب سيترك التجمع يخدم هكذا ؟ لست أدري .





En continu









Radio Babnet Live: 100% Tarab



Derniers Commentaires