نابل: انخفاض عدد طالبي الشغل خلال الـ7 أشهر الأولى من سنة 2019

Mercredi 14 Août 2019



Mercredi 14 Août 2019
وات - بلغ عدد طالبي الشغل المرسمين بمكاتب التشغيل بولاية نابل موفى شهر جويلية الفارط، 5317 من بينهم 3024 من الإناث، علما وأن عدد الإناث من حاملي الشهائد العليا بلغ 1748، أي بنسبة تفوق 72 بالمائة.
وتفيد آخر معطيات الادارة الجهوية للتكوين المهني والتشغيل، أن عدد طالبي الشغل سجل مع موفى شهر جويلية الفارط انخفاضا، حيث بلغ 5317 مقابل 6473 في جانفي 2019 .
في المقابل، تشير هذه المعطيات إلى ارتفاع عدد العاطلين عن العمل من الإناث، حيث يقارب نسبة الثلثين خاصة في صفوف حاملي الشهائد العليا.
هذا وبيّن تقرير الادارة الجهوية للتكوين المهني والتشغيل أنه تم خلال الـ7 أشهر الأولى من سنة 2019 ،تشغيل 1869 طالب شغل بصفة مباشرة، منهم 434 حاملين لشهائد عليا، فضلا عن انتداب 1579 متربصا ضمن مختلف برامج التشغيل.

وتم إدماج 1921 من أصحاب الشهائد العليا في إطار تربصات الإعداد للحياة المهنية لدى مؤسسات القطاع الخاص، ليبلغ العدد الجملي للمتربصين حاليا في إطار هذا البرنامج 2720 متربصا، كما تم انتداب 392 من أصحاب الشهائد العليا في إطار برنامج عقد الكرامة لدى مؤسسات القطاع الخاص، ليبلغ العدد الجملي للمنتفعين حاليا بهذا البرنامج 1298 منتفعا.
واستوعب برنامج الخدمة المدنية التطوعية لدى الجمعيات، 212 من المتحصلين على شهائد عليا، من ضمن 306 منتفع من هذا البرنامج.
ومن جهة أخرى، تولى البنك التونسي للتضامن خلال السداسي الأول لسنة 2019 ، تمويل 259 مشروعا منها 92 مشروعا لفائدة حاملي الشهادات العليا ساهمت في توفير 612 موطن شغل جديد.
وفي إطار الإحاطة بالموارد البشرية بالمؤسسات وتمكينهم من مواكبة التطورات التي تشهدها أنماط العمل والإنتاج، صادقت اللجنة الجهوية للتكوين المستمر على تمويل 205 دورة تكوينية لفائدة حوالي 1500 عاملا بمختلف المؤسسات الاقتصادية بالجهة.
وللإشارة فقد قدرت نسبة البطالة بولاية نابل، حسب التعداد العام للسكان والسكنى لسنة 2014، 10 فاصل 2 بالمائة، وهي نسبة منخفضة مقارنة بعديد الجهات الأخرى، وكذلك مقارنة بنسبة البطالة على المستوى الوطني، حيث بلغت نسبة البطالة لدى الذكور 8 بالمائة وفاقت 14 بالمائة لدى الإناث، في حين أن نسبة بطالة حاملي الشهادات العليا تعتبر مرتفعة نسبيا، إذ بلغت حوالي 19 بالمائة، فيما تبلغ نسبة بطالة الإناث من حاملي الشهادات العليا حوالي 28 بالمائة.
ويتميز النسيج الاقتصادي بولاية نابل بالتنوع باعتبار أنه يساهم في خلق عدة مواطن شغل، في المقابل هناك صعوبات في إدماج حاملي الشهادات العليا بصفة قارة رغم توفر المؤسسات الصناعية ورغم الجهود الذي تقوم بها مصالح التشغيل لتنشيط سوق الشغل.


  
  
     
  

cadre-fc32d2ef26c4fcf6cbeb2cd222dd56c3-2019-08-14 20:08:12






0 de 0 commentaires pour l'article 187399






En continu


الجمعة 13 ديسمبر 2019 | 16 ربيع الثاني 1441
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:38 17:06 14:46 12:20 07:23 05:50

17°
18° % 63 :الرطــوبة
تونــس 17°
5.1 كم/س
:الــرياح

الجمعةالسبتالأحدالاثنينالثلاثاء
18°-1720°-1420°-1122°-1221°-15







Derniers Commentaires