ممثلو فروع المنظمات الوطنية بجندوبة يقيمون قرارات المجلس الوزاري الخاص بالجهة

Dimanche 19 Mai 2019



Dimanche 19 Mai 2019
وات - اعتبر ممثلو فروع المنظمات الوطنية بجندوبة، اليوم السبت، خلال ندوة صحفية عقدت بمقر الاتحاد الجهوي للشغل أن القرارات المنبثقة عن المجلس الوزاري المنعقد يوم الخميس المنقضي بمقر ولاية جندوبة والذي أشرف عليه رئيس الحكومة يوسف الشاهد من شأنها تلبية الحد الأدنى من مطالب الجهة، والمساهمة في تجنيبها تذيل الترتيب في مؤشر التنمية.

وفي هذا السياق، اعتبر الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل، خالد العبيدي، أن تفعيل القرارات، التي أتت بعد مشاورات ماراطونية ومشاركات واسعة من أهالي الجهة وكل الفاعلين الاجتماعيين والاقتصاديين، لازالت في حاجة الى مجهودات كبيرة حتى تترجم على ارض الواقع وان متابعة تنفيذها يعد اختبارا حقيقيا للحكومة المطالبة بالالتزام بتعهداتها.


فيما اعتبر رئيس الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، سعد الله الخلفاوي، من جانبه، ان كل مكونات المجتمع المدني والسلط المحلية والجهوية معنية اكثر من أي وقت مضى بضرورة المحافظة على هذه المكاسب وترجمتها على ارض الواقع في ظل انسجام متواصل، فضلا عن ان الجميع معني بمراقبة أداء السلط الجهوية والمركزية ومحاسبتها على مدى احترام التزاماتها المعلنة في الزمان والمكان.
وغير بعيد عما ذهب إليه ممثلا اتحاد الشغل واتحاد الصناعة والتجارة، أكد رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحة والصيد البحري، عمر الغزواني، أنه تمت الاستجابة إلى مطالب الفلاحة قريبا بشكل كامل وان ما طرح من نقاط يستوجب التدارك من خلال عقد جلسات وتقديم مقترحات وتعديل البعض ان اقتضى الامر.

وأكبر ممثلو الفروع في بيان وُزع عقب الندوة نضالات الجهة المتعلقة بما تحقق من مكاسب ومشاركتهم الفعالة في رسم المقترحات وممارسة اشكال من الضغوط، معتبرا أن القرارات المعلن عنها في المجلس الوزاري تمثل الحد الأدنى من الاستجابة لحاجيات ومطالب الجهة على أن يتواصل العمل من أجل تحقيق مطالب أخرى لم تتضمنها حزمة القرارات المعلنة.
وأضاف البيان ان مثل هذه القرارات تستوجب اليقظة والمتابعة والتجند من اجل تنفيذها وتفعيلها في الآجال المحددة لها مؤكدا على ضرورة التزام الحكومة بتنفيذ كل القرارت الصادرة عن المجلس الوزاري وانجازها في آجالها.

وكان رئيس الحكومة قد أدى زيارة الى ولاية جندوبة دامت يومين اختتما بمجلس وزاري وإصدار 57 قرارا قبل ان يلتقي ليلة الجمعة في اختتام زيارته بمدينة طبرقة بعدد من رجال الاعمال الذين اثاروا جملة من المصاعب التي تعترضهم من قبل الهياكل المموّلة والتي حالت دون قدرتهم على تمويل المشاريع وغلاء سعر الطاقة وعدم ملاءمة التشريعات المتعلقة بالتصرف في الصكوك البنكية وما ترتب عنه من هروب مئات رجال الاعمال من تونس وإيداع عدد آخر السجن في ظل غياب رؤية شاملة وبدائل تعمل على استخلاص الديون ودعم المدين بما يمكنه من تجاوز ازمته والمحافظة عليه كفاعل اقتصادي فضلا عن مطالبتهم بطرح فوائض التأخير، وجدولة اصل الدين بالصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، والتمديد في العفو الجبائي، ومعالجة تردي البنية التحتية، وتعطل المشاريع التي تمثل بالنسبة لهم اطارا للعمل والاستثمار .

واعتبر عدد من المستثمرين في المجال الفلاحي والصناعي والسياحي ان بطء الاجراءات وعدم تفاعل الادارة السريع مع مطالبهم ومعالجة ملفاتهم لازال يمثل بالنسبة لهم عائقا حقيقيا غير مشجع على الاستثمار وينسحب هذا الامر على أصحاب شركات الاحياء والتنمية الفلاحية الذين ينتظرون منذ أكثر من 3 سنوات التراخيص والقرارات اللازمة لتوسعة مشاريعهم وتنويع منتجاتهم بما يضمن قدرة شركاتهم على الترفيع في الانتاج وتنويعه والزيادة في عدد العملة.
وأضاف البعض ان بطء الفصل في القضايا المدنية والجزائية وعدم ملاءمة بعض النصوص التشريعية لاسيما فيما يتعلق بالتعامل مع جريمة الصك بدون رصيد، وتقديم الضمانات البنكية بالصورة المعتمدة، وتراجع البنوك الممولة في حجم التمويل، وغياب البدائل الضامنة للتمتع بأسعار معقولة ومشجعة في ما يتعلق بالطاقة تستوجب في نظرهم التعديل والمراجعة لاسيما في ضوء ما يعرفه الدينار التونسي من تدهور وما تعرفه مستلزمات الانتاج والعمل من تنام وصفه البعض بالغير المسبوق، وفق ما اكده نائب رئيس الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بجندوبة فيصل الدبوسي.

من جانبهم، عبر بعض مسدي الخدمات من اصحاب النزل عن تذمرهم من موسمية القطاع، داعين رئيس الحكومة الى تفعيل المطار والسكة الحديدية الرابطة بين تونس وطبرقة عبر ماطر، والتسريع في استكمال اشغال المعابر الحدودية، وتوفير الخدمات الضرورية فيها وبعث سوق حدودية حرة قادرة على دعم الاستثمار والحركية السياحية والتجارية بالجهة، ومعالجة اوضاع الوحدات السياحية المغلقة لاسباب مالية.

رئيس الحكومة الذي استمع لعدد من المتدخلين الذين واكبوا الجلسة التي اختتم بها زيارته الى ولاية جندوبة رفقة عدد من اعضاء حكومته والتي امتدت على يومين، اوكل لوالي الجهة وعدد من مستشاريه ووزير المالية تحديد جلسة بمقر رئاسة الحكومة تخصص للنظر في الملفات العالقة على ان يتكفل الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بجندوبة ووالي الجهة حصر الملفات ومتابعتها حالة بحالة في انتظار معالجة شاملة لقضايا الشيك بدون رصيد وضمان عمليات الاستخلاص بعيدا عن التوجهات الجزائية.


  
  
     
  
cadre-0ec8b5d915ed13d787636888225bc3d1-2019-05-19 08:43:51






0 de 0 commentaires pour l'article 182553






Présidentielles 2019
Législatives 2019
En continu


الاثنين 23 سبتمبر 2019 | 24 محرم 1441
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
19:44 18:17 15:39 12:19 06:08 04:41

31°
30° % 48 :الرطــوبة
تونــس 23°
5.1 كم/س
:الــرياح

الاثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
30°-2328°-2231°-2127°-2127°-21







Derniers Commentaires