الاقليات الشيعة في القيروان بين الحق الدستوري في المعتقد والتمييز

Dimanche 14 Avril 2019



Dimanche 14 Avril 2019
وات - (تحرير منيرة الرابعي) - "الاختلاف لا يجب ان يؤدي الى العداء والا لكنت انا وزوجتي من ألد الاعداء .. زوجتي سنية المذهب وانا شيعي". هكذا لخص خالد (اسم مستعار) معاناته من التمييز والإقصاء داخل المجتمع كمعتنق للمذهب الشيعي يعيش في مدينة القيروان (في الوسط التونسي) والتي ينتسب معظم سكانها إلى المذهب المالكي السني.
رفض خالد في البداية الادلاء باي تصريحات للفريق الصحفي معللا ذلك بان مسالة تشيعه هي "مسالة شخصية" وانه يخير عدم اثارة الموضوع حتى لا يعتبرها اهالي المدينة سعيا منه لاستفزاز مشاعرهم والتجاهر بانتمائه الى المذهب الشيعي، على حد تعبيره.



خالد الذي تجاوز الخمسين من عمره وكان في الأصل سنيا، لم يعتنق المذهب الشيعي سوى في السابعة عشرة من عمره مع مطلع الثمانينات.
وجعلته مطالعته فيما بعد للكتب والمراجع الشيعية يقتنع بهذا المذهب ويعتنقه فتغير اتجاه فكره بعد ان كان احد منتسبي "حركة الاتجاه الاسلامي" وسجن بسببها مدة 5 سنوات شأنه شأن عدد كبير من الشبان في صفوف الحركة الطلابية.
ولم يكن تقبل عائلته المنتسبة إلى المذهب السني المتوارث أبا عن جد، لهذا الانتقال بالامر الهين ولكن في نهاية المطاف قبلت بقناعاته، ويرى انه خلال فترة النظام السابق (نظام بن علي) لم يكن هناك تمييز مجتمعي او قمع من السلطة ضد الشيعة سوى للمنتمين منهم الى حركة الاتجاه الاسلامي او لمن يتعاطف معهم. ولاحظ انه بعد سنة 2011 تغير الوضع بظهور مجموعات دينية متشددة (انصار الشريعة) التي شنت حملة ضد الشيعة واعتبرتهم "مارقين عن الدين الاسلامي" وقامت بتكفيرهم على المنابر.

وروى "خالد" أن احد المنتمين الى الجماعات السلفية المتطرفة اقتحم سنة 2013 محله عنوة وقام بتصويره وتصوير سيارته ورقمها المنجمي ومنزله ثم تولى نشرها عبر شبكات التواصل الاجتماعي والتشهير باعتناقه المذهب الشيعي مما عرضه للخطر، وبلغته تهديدات لسلامته الجسدية فاضطر الى رفع قضية عدلية، تم على اثرها الحكم بستة اشهر سجنا على المعتدي.
واعتبر ان هذه الهجمة التي تعرض لها الشيعة بالقيروان من قبل تلك الجماعات المتشددة ساهمت في ارتفاع عدد المعتنقين للمذهب الشيعي، وفق قوله.

استبطان الوصم "يا شيعي" ... "خسارتو شيعي" ... هي نعوت يطلقها البعض علي رغم علاقتي الجيدة بهم ،كلما اختلفت معهم واحتد النقاش حول مسائل تتعلق بالدين او الشان العام بل حتى حول مباراة كرة قدم، وهو ما يحصل كذلك على شبكات التواصل الاجتماعي بحسب ما ذكره "خالد"، مضيفا ان الشيعة يضطرون احيانا الى تقديم تنازلات للحفاظ على استقرارهم داخل المجتمع.
ويتفق معه "مكرم" (اسم مستعار) وهو كهل اربعيني قائلا ان "المجتمع يتعايش الى حد ما مع معتنقي المذهب الشيعي في القيروان لكنه يتعامل بحذر معهم ولا يظهر هذا التوتر عادة الا عند الاختلاف في الراي والنقاش حول جملة من المسائل الفقهية.
وبدا "مكرم" حذرا في بداية الحديث واخفى انتماءه الى الشيعة الى ان تأكد من هوية الفريق الصحفي وعزا هذا الحذر الى تعرضه في حوار مع احد الاشخاص الى الاتهام بالخروج عن ثوابت الاسلام بلغ حد التكفير والاعتداء عليه بالعنف اللفظي والجسدي وذلك بشهادة رئيسة فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان التي كانت حاضرة على عين المكان.

"المجتمع التونسي مازال لا يؤمن بالاختلاف مع الاخر لذلك ينكر البعض وجود الشيعة من الاساس ويعتقد انهم كفرة ويصمهم بعدة نعوت" يقول مكرم ويرى انها "تهم باطلة القصد منها الاساءة للمذهب ومتبعيه". وروى ان الاختلاف المذهبي وسوء الفهم ادى حتى الى وقوع مشاكل اسرية بلغت حد الطلاق بسبب تدخل الاسر بين الزوجين. من ذلك حادثة طلاق بين زوج سني وزوجة سنية حصلت في مدينة القيروان بعد ان علم الزوج فجأة ان زوجته وأسرتها يتبنون المذهب الشيعي، ما دفعه الى الانفصال مباشرة بعد انجابهم طفلة.


التقية لمن استطاع اليها سبيلا
تعرض كل من مكرم وخالد الى مضايقات والخشية من وقوع اعتداءات عليهم دفع منتسبي الشيعة في القيروان الى توخي الحذر في الظهور العلني او الاعلان عن خصوصيات تدينهم وهو ما يسمى لدى الشيعة بمبدأ "التقية"، تفاديا لاي سوء فهم او فتنة كما يقول نبيل.
ويوضح خالد، من جانبه، أن منتسبي الشيعة يضطرون الى ممارسة طقوسهم داخل منازلهم على غرار اقامة الحسينية وهي عبارة عن مكان اومقر يضم قاعة واسعة مزينة بالاعلام وصور بها ايات قرانية معدة بالاساس لاقامة المحاضرات ولدعاء الكُمَيْل (برفع الكاف وسكون ياء) الذي يعد من الادعية المشهورة لدى الشيعة وهم يحرصون على قراءته تبركا، في كل ليلة جمعة وفي ليلة النصف من شهر شعبان.
وعلى عكس خالد ومكرم لم يتردد نبيل وهو في الخمسين من عمره في التمظهر والاعلان عن هويته وانتمائه الى الشيعة قائلا بكل ثقة لكن بصوت خافت مراعيا اكتظاظ المقهى "نعم انا شيعي والجميع يعرف هذا"... مضيفا "انا ارفض اقامة حسينيات للشيعة ولم اكن أؤمها وانما اصلي في المساجد التي اختارها لدرء المشاكل خاصة مع السلفيين "، على حد تعبيره .
ولفت الى انه تعرض بدوره الى اعتداءات لفظية وعبارات تكفيرية من قبل مجموعات متشددة كما انه كان ضحية اعتداء على محل اقامته قبل 5 سنوات وقد تقدم بشكاية عدلية لكن لم يستكمل اجراءات التقاضي و خير الصفح عن المعتدين.

ويرى نبيل ان من بين العوامل المساعدة على خطاب الكراهية وازدراء الشيعة في القيروان غياب منابر مسجدية أو اعلامية ترفع اللبس والغموض لدى عامة الناس وتفسر حقيقة الاختلافات الفقهية، مشيرا في المقابل الى اتاحة الفرصة للاصوات التي تدعو الى اقصاء الشيعة وتحذر منا، وفق قوله واضاف انه تم التحريض ضد غلق "الحسينية" والتشهير بها وبمن يديرها خصوصا سنة 2015 عندما تم الاعلان عن تنظيم رحلات زيارة الى النجف وكربلاء بالعراق والى ايران (حج بالنسبة للشيعة) وعند إقامة مراسم احياء ذكرى عاشوراء سنة 2015 بالقيروان بحضور حوالي 3 الاف منتسب للشيعة من عديد الجهات، وفق تاكيده. ولاحظ ان هناك مخاطر محدقة بالشيعة في صورة خروجهم للعلن ونشاطهم بسبب حملات شيطنة الشيعة وتكفيرهم والصاق الوصوم ضد الخصوم وكل من هو مختلف. وقال "نعم هناك ازدراء للشيعة وأحيانا يتم رفض زيجة الشيعي والسني".


دستور وقوانين لم تمنع حصول الانتهاكات
ولئن نص الفصل 6 من الدستور التونسي على ان الدّولة راعية للدّين، كافلة لحريّة المعتقد و الضّمير و ممارسة الشّعائر الدّينيّة، ورغم وجود ترسانة من القوانين فان هذا لم يمنع حصول انتهاكات، ولم تكن كافية لضمان عدم تعرض خالد او نبيل وغيرهما الى الازدراء والوصم و"التكفير" فقد اكدت رئيسة فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان، هند براق بليش، حصول انتهاكات حصلت في حق عدد من منتسبي المذهب الشيعي في القيروان ومورس عليهم العنف بسبب عقيدتهم بلغ حد التحريض عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتعنيف اللفظي والجسدي و الطرد من المساجد. واضافت انه من بين هذه الانتهاكات اتهام منتسبي الشيعة بالكفر بسبب وجود ما يسمى "بالروافض" وهم فرقة من الشيعة يرفضون خلافة ابو بكر الصديق وعمر بن الخطاب وعثمان بن عفان.
وفي هذا الاطار، اوضح الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بالقيروان سمير حمودي انه لا توجد احصائيات دقيقة لدى المحكمة عن الانتهاكات في حق معتنقي التشيع في القيروان. وافاد انه الى جانب القضية التي تقدم بها مكرم (اسم مستعار) ضد متشددين تهجموا على بيته ونعتوه ب"الكافر" (قبيل صدور قانون الارهاب)، تلقت النيابة العمومية شكاية من قبل خالد (اسم مستعار) سنة 2015 اثر تعرضه الى التحريض والتشهير على صفحات التواصل الاجتماعي فيسبوك من قبل احد الشبان. و قد اصدرت المحكمة في حق المعتدي حكما بالسجن 6 اشهر مع النفاذ في حين سحب مكرم شكايته ضد من اعتدى عليه لاسباب شخصية ولم يستكمل اجراءات المحاكمة.


وبحسب الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بالقيروان فانه ": اي انسان وبقطع النظر عن ديانته او جنسه او لونه او لغته فانه في صورة تقدمه بشكاية لدى المحكمة فانه يتم تتبع المعتدي قانونيا". واكد انه وان حصلت اعتداءات ضد اقليات دينية فهي حالات منفردة، معتبرا أن تونس عموما والقيروان خصوصا "ارض تسامح وتعايش ولا يوجد اي فرق بين الديانات والمذاهب" نافيا وجود اعتداءات دينية منظمة تحمل طابعا دينيا. وفي صورة وجود اي انتهاك على اساس عرقي او ديني فانه يتم احالة القضية حسب قانون عدد50 الصادر في اكتوبر سنة 2018 الذي يجرم جميع اشكال التمييز. (رابط القانون http://www.legislation.tn/detailtexte/Loi-num-2018-50-du-23-10-2018-jort-2018-086__2018086000501 )


تعامل مجتمعي مشروط
ولئن اعتبر نبيل ان قيمة المواطنة يجب ان تغلب على كل التصنيفات وان الانتماء الى الوطن والاهتمام بقضاياه هو الذي يجب ان يوحد التونسيين ويجمعهم بعيدا عن الاختلافات المذهبية فان اراء الناس في الشارع القيرواني اعتبرت انه لا يوجد اشكال في التعامل مع المنتسبين الى الشيعة بشرط التزامهم بضوابط المجتمع وعدم فرض معتقداتهم او العمل على استقطاب او التاثير على الناس لاتباع مذهبهم .
واكد السيد شاكر اليوسفي (مواطن من القيروان) ان منتسبي الشيعة موجودون في القيروان ولكن بقلة ولايمثلون خطرا على المجتمع ولكنه لا يحبذ الطائفية والتقسيم المذهبي معتبرا ان تونس دولة مسلمة مذهبها مالكي وان كثرة المذاهب تؤدي الى التشتت وخلق حروب طائفية ونزاعات مذهبية اوقعت عدة مجتمعات في خطر التقسيم مثلما يحصل الان في العراق.
وقال السيد احمد (مواطن) انه يرفض الاعتداءات التي مورست ضد من يعتنق هذا المذهب ولكنه في المقابل اعتبر انه اذا اراد احد منتسبي الشيعة استقطابه فانه "لن يقبل ولن يستمع اليه من الاساس لانه مذهب خاطئ وسيعمل مقابل ذلك على اقناعه باتباع المذهب السني".
ومن جانبه عبر السيد عبد الرؤوف (مواطن) عن رفضه الخوض في اي نقاش مع منتسبي الشيعة في المسائل الدينية ولكن في المقابل لا يرفض التعامل معهم في المعاملات التجارية والحياة اليومية.
وحول عدد منسبي المذهب الشيعي افادت الادارة الجهوية للشؤون الدينية انه لايوجد احصائيات دقيقة عن عددهم في القيروان ولكن تنامي التواجد الشيعي في تونس فسره الباحث في علم الاجتماع محمد الجويلي بوجود نوع من الحراك الديني في تونس الذي يتميز بالانتقال من ديانة الى اخرى ومن مذهب الى اخر على غرار اعتناق الدين الإسلامي من المسيحيين أو العكس.
ولاحظ أن الانتماء الديني عن طريق العائلة لم يعد يخضع في جزء منه الى الوراثة اي ان الفرد صار قادرا عل تغيير ديانته أو تبني مذهبه واصبحت له القدرة على تجاوز منظومة التحديد الماقبلي للانتماء الديني.
ولئن يعد تنامي التشيع في تونس من ناحية قانونية غير مخالف للقانون، فان جمعيات دينية اعتبرت "المد الشيعي" خطرا يستوجب التصدي له ومكافحته.
في المقابل، خير امام جامع عقبة بن نافع بالقيروان الطيب الغزي عدم الخوض بتاتا في الموضوع، معتبرا ان اثارته هو بمثابة "ايقاظ فتنة نائمة". وأكد بصفته كاتب عام جمعية الائمة بالقيروان ان هناك توصيات بضرورة اختيار العبارات والمصطلحات في الخطاب تجنبا للانزلاقات المذهبية. ويعتبر الحديث في الموضوع مسألة خطيرة في ظل ارتفاع منسوب الجهل الفقهي لدى عامة الناس.
واكد على مسؤولية ائمة المساجد في نشر خطاب التسامح والتعايش المشترك وتفادي النعرات الطائفية، مشيرا إلى انه لم يتم التطرق لموضوع الشيعة في القيروان في المساجد. وختم بالقول ان الموضوع ليس مطروحا ولا يجب ان يطرح.


أنجز هذا التحقيق ضمن مشروع تدريب ميديا اب media-up

-----------------------
اطار قانوني: ينص الفصل 6 من دستور سنة 2014 على حرية الضمير والمعتقد وحماية الدولة للمواطن ضداي انتهاك يطال مقدساته ومعتقداته : الدّولة راعية للدّين، كافلة لحريّة المعتقد و الضّمير و ممارسة الشّعائر الدّينيّة، ضامنة لحياد المساجد و دور العبادة عن التّوظيف الحزبي.
وتنص الفقرة الثانية من نفس الفصل على ان "تلتزم الدّولة بنشر قيم الاعتدال و التّسامح و بحماية المقدّسات و منع النّيل منها، كما تلتزم بمنع دعوات التّكفير و التّحريض على الكراهية و العنف و بالتّصدّي لها"


  
  
     
  
cadre-089031aa2eaeb01039c54997b764f45e-2019-04-14 20:11:58






3 de 3 commentaires pour l'article 180508

Sarramba  (France)  |Lundi 15 Avril 2019 à 12h 30m |           
اللذين جعلوا دينهم شيعا عفانا و عفاكم الله

MOUSALIM  (Tunisia)  |Lundi 15 Avril 2019 à 08h 13m |           
السنة والشيعة هي استحضار لوقائع حرب أهلية وقعت في غابر الزمن . وفي هذا القرن من الضروري تجاوز هذه المفاهيم للحاق بركب التقدم والمعرفة والتي لا يمكن تحقيقها دون التخلي على المفاهيم المكبلة فهي شرط حضاري - إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ [الرعد:11]

Fessi425  (Tunisia)  |Dimanche 14 Avril 2019 à 21h 38m |           
أَبُو القَاسِم مُحَمَّد بنِ عَبد الله بنِ عَبدِ المُطَّلِب رسول الله صلى الله عليه وعلى آله و صحبه و سلم تسليما كثيرا هو آخر و خاتم و إمام الأنبياء و المُرسَلين , نبي التوبة، نبي الرحمة، نبي المرحمة، نبي الملحمة، الرحمة المهداة، سيد ولد آدم، حبيب الرحمن، المختار، المصطفى، المجتبى، الصادق، المصدوق، الأمين، صاحب الشفاعة والمقام المحمود، صاحب الوسيلة والفضيلة والدرجة الرفيعة، صاحب التاج والمعراج، إمام المتقين، سيد المرسلين، قائد الغر المحجلين، النبي
الأمّي عليه أفضل الصلاة و أزكى التسليم.





Special can 201
Groupe A
  Pts J G N P DB
Egypte 9 3 3 0 0 7
Ouganda 4 3 1 1 1 0
RD congo 3 3 1 0 2 0
Zimbabwey 1 3 0 1 2 -7
Groupe B
  Pts J G N P DB
Magagascar 7 3 2 1 0 3
Nigeria 6 3 2 0 1 0
Guinee 4 3 1 1 1 1
Burundi 0 3 0 0 3 -4
Groupe C
  Pts J G N P DB
Algerie 9 3 3 0 0 5
Senegal 6 3 2 0 1 4
Kenya 3 3 1 0 2 -4
Tanzanie 0 3 0 0 3 -6
Groupe D
  Pts J G N P DB
Maroc 9 3 3 0 0 3
Cote d'ivoire 6 3 2 0 1 3
Afrique du Sud 1 3 1 0 2 -1
Namibie 0 3 0 0 3 -5
Groupe E
  Pts J G N P DB
Mali 7 3 2 1 0 4
Tunisie 3 3 0 3 0 0
Angola 2 3 0 2 1 -1
Mauritanie 2 3 0 2 1 -3
Groupe F
  Pts J G N P DB
Cameroun 5 3 1 2 0 2
Ghana 5 3 1 2 0 2
Benin 3 3 0 3 0 0
Guinee-Bissau 1 3 0 1 2 -4
Quarts de Finale
Senegal Senegal - Benin Benin
Nigeria Nigeria - A Sud Afrique du Sud
cote ivoire Cote d'Ivoire - Algerie Algerie
Madagascar Madagascar - Tunisie Tunisie
Demi Finale
Senegal Senegal - Tunisie Tunisie
Algerie Algerie - Nigeria Nigeria


En continu


الجمعة 19 جويلية 2019 | 16 ذو القعدة 1440
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
21:22 19:38 16:16 12:33 05:15 03:28

25°
25° % 73 :الرطــوبة
تونــس 21°
2.6 كم/س
:الــرياح

الجمعةالسبتالأحدالاثنينالثلاثاء
25°-2137°-2535°-2334°-2335°-23







Derniers Commentaires