عميد كلية الحقوق بسوسة يعلن عن استئناف الدروس بصفة طبيعيّة بداية من يوم الثلاثاء 17 أفريل

Lundi 16 Avril 2018



Lundi 16 Avril 2018
بــاب نــات - أعلن عميد كلية الحقوق والعلوم السياسية بسوسة، منتصر الوردي، مساء اليوم الاثنين، عن انتهاء الازمة بالكلية واستئناف الدروس بصفة طبيعيّة بداية من يوم الثلاثاء 17 أفريل 2018.
وكان العميد قد اتخذ قرارا بغلق الكلية وقتيا بداية من مساء الخميس الماضي وذلك الى حين توفر الحد الأدنى من الظروف الكفيلة بضمان احترام السير العادي للتدريس ونظام الامتحانات، وفق قوله.

وأكد العميد في تصريح خص به مراسل (وات) بسوسة أنه سيبذل قصارى جهده لتنزيل الأعداد في أجل أقصاه موفي شهر أفريل 2018 وذلك بناء على ما توصل إليه المجلس العلمي المنعقد اليوم الاثنين 16 افريل بمشاركة كل الأطراف بما في ذلك ممثلو الطلبة.

وتعهد العميد بأنه في حال تعذر ذلك فسيدعو المجلس العلمي للإنعقاد في أجل أقصاه 48 ساعة مع إبقائه بحالة إنعقاد دائم إلى حين إيجاد حلّ للأزمة.

كما أعلن أن مداولات الامتحانات ستستأنف بداية من يوم غد الثلاثاء 17 أفريل 2018 مع إعادة برمجة ما فات من المداولات السّابقة، وتوفير الضمانات اللازمة للطلبة ولإطار التّدريس وذلك بهدف ضمان عودة العمل بالكليّة إلى حالته الطبيعيّة.
وأعلن العميد كذلك عن إعادة برمجة إمتحانات الفروض المراقبة (D.
S) حيث تؤجل الفروض المبرمجة سابقا بتاريخ 10 مارس 2018 إلى يوم 21 أفريل 2018، كما تؤجل الفروض المبرمجة سابقا ليوم 17 مارس 2018 إلى يوم 28 أفريل 2018 .
وقد حث المجلس العلمي، وفق ما أكده العميد، الأساتذة على برمجة حصص تدارك وذلك لتدارك الحصص السّابقة ولتوفير التكوين العلمي الكافي للطلبة، كما دعا الى إحتساب الغيابات في الدّروس المسيّرة والندوات بداية من يوم الثلاثاء 17 أفريل 2018 دون أن يؤثّر ذلك على الغيابات الفرديّة السّابقة لتاريخ 15 مارس 2018.

وقال العميد إنه توجه، وجميع أعضاء المجلس العلمي، بالشكر والتقدير إلى الرّابطة التونسيّة للدفاع عن حقوق الإنسان ممثّلة في شخص رئيسها بفرع سوسة، محمد نجيب بن بنينة، وكذلك إلى عضو الرابطة محيي الدين لاغا، وللعميد السابق، لطفي طرشونة، وللإطار الطبّي وشبه الطبّي الذي تابع يوميّا وضعيّة الطّالب " الميداني الحضري " المضرب عن الطعام، على ما بذلوه جميعا من مجهودات لإيجاد الحلول المناسبة للخروج من هذه الأزمة.
يذكر أن عميد كلية الحقوق والعلوم السياسية بسوسة كان اتخذ قرارا بغلق الكلية وقتيا بداية من مساء الخميس الماضي 12 أفريل، وحتى إشعار آخر، إلى حين توفر الحد الأدنى من الظروف الكفيلة بضمان احترام السير العادي للتدريس ونظام الامتحانات، وذلك بعد حصول أعمال عنف ومصادمات بين مجموعات من الطلبة.
واوضح العميد في تصريح كان خص به مراسل (وات) بسوسة أنه طالب جميع الطلبة بإخلاء الكلية، وذلك اعتبارا لخطورة الوضع بالكلية، وحرصا منه على السلامة الجسدية للطلبة وللإداريين والأساتذة، مستغربا التصعيد "غير المسبوق وغير المفهوم" الذي مارسه بعض الطلبة، ولاسباب قال انها "تافهة" ولم يذكرها.
عماد


  
  
     
  
cadre-69483f5c49c1997789598c894c3fe5f9-2018-04-16 20:24:25






0 de 0 commentaires pour l'article 159765





En continu
  
Tunis







Radio Babnet Live: 100% Tarab



Derniers Commentaires