نقابة التعليم العالي تسجل خروقات في مناقشة رسالة ماجستير وزير الصحّة

Vendredi 29 Decembre 2017



Vendredi 29 Decembre 2017
بــاب نــات - أعلنت الجامعة العامة للتعليم العالي والبحث العلني في بلاغ لها أنّ وزير الصحة عماد الحمامي ترشّح مؤخّرا للتحصل على شهادة الماجستير في الحضارة الإسلامية بالمعهد العالي لأصول الدين بعنوان "الأبعاد الحضارية لإلغاء الرقّ في البلاد التونسية" وهو المهندس في أشغال الكهرباء الآلية.

وأوضحت أنّه تمّ تسجيل خروقات خطيرة حفّت بمناقشته للبحث تتمثّل في قيامه بإصدار أمره إلى المسؤول الإداري عن القاعة المعدّة للمناقشة بالوقوف أمام الباب ومنع أيّ كان من حضور المناقشة والحال أنّ جميع المناقشات البحثية التي تفضي إلى إسناد شهادات علميّة هي مفتوحة وجوبا ولا يمكن لأيّ كان أن يمنع الطلبة والباحثين والأساتذة من حضورها.


وذكرت الجامعة أنه لم ينعقد اجتماع لجنة الماجستير والدكتوراه ولم تطرح تركيبة اللجنة العلمية المكلفة بمناقشة العمل والاتفاق عليها بحضور الجميع في حين أن النصوص القانونية المنظمة تشترط اجتماع اللجنة في الاختصاص ومناقشة تركيبة لجنة المناقشة.


وأكّدت الجامعة العامة للتعليم العالي والبحث العلمي على خطورة هذه الخروقات، مطالبة رئيس جامعة الزيتونة ووزير التعليم العالي ومجلس الجامعات الإذن بفتح تحقيق داخلي، مشيرة إلى أنّها تحفظ حقّها في رفع الأمر للقضاء في حالة ما لم تتشكل لجنة تحقيق ولم يقع نشر تقريرها.


  
  
  
  
cadre-7b9b9e0b9535b32ceefd93d6b61ebbb2-2017-12-29 00:07:30






5 de 5 commentaires pour l'article 153304

Karimyousef  (France)  |Vendredi 29 Decembre 2017 à 20h 40m | Par           
Les déclarations ridicules de la jabha sur la visite du président turque et le communiqué de ce pseudo syndicat illustrent l'état de confusion et d'impuissance qu'atteint la frange sectaire de la gauche. Ça sent l'absence totale de projet chez cette nouvelle secte.

Cartaginois2011  (Tunisia)  |Vendredi 29 Decembre 2017 à 10h 41m | Par           
الجامعة التونسية أصبحت ضحية النقابات اليسارية الراديكالية المناوئة لكل ما هو وطني،اسلامي وخاصة كل من يعمل بجد،تركت كل شيء وأصبحت مهتمة كان النهضة وما شابهها،أنها مصيبة الجامعات التونسية التي تغلغلت فيها ها الزنوس أيام بن على

Raisonnable  (United Kingdom)  |Vendredi 29 Decembre 2017 à 08h 55m |           
كنت عضوا لهذه النقابة و الحمد لله انسلخت منها لحياده عن دورها النقابي. لو كنا في بلد ديمقراطي يحترم القانون لوقع طرد بوجرة و الحمدوني من الجامعة التونسية و إحالتهما للمحاكم. الحقد الإيديولوجي الأعمي على الثوابت الدينية للشعب التوني فاق كل الوصف. هذا الشخص و مجموعة من عصابتة الوطدية الشوفينية فاقت كل الوصف. هو و جماعته مسؤولون على كل البلابل اللتي حصلت في الجامعات التونسية بعد الثورة كمنوبة و سوسة و صفاقس و غيرهم اللهم اكف الجامعة التونسية شره

Nahed_ammar  (France)  |Vendredi 29 Decembre 2017 à 08h 55m | Par           
خساره ان تساهم باب نات في نشر اشاعات الاتحاد الفاشي

Rommen  (Tunisia)  |Vendredi 29 Decembre 2017 à 07h 51m |           
لعنة الله على من كتب هذا البيان من النقابة العامة الذي اساء للتعليم العالي
يا نذل إن وجدت خروقات، فعليك التوجه للمسؤولين عن التكوين ( لجنة الماجستير، المدير، رئيس الجامعة)
المناقشة تأتي بعد ترسيم، لماذا يا نذل لم تكتب بيانك عند الترسيم؟
تنظيم عملية المناقشة موكول لرئيس اللجنة و أعضاءها و لا دخل للمترشح فيها مهما كان وزنه. إن وجدت خروقات فالمسؤول هو رئيس اللجنة يا نذل و لو كانت الخروقات بإيعاز من المترشح.





En continu

***






Radio Babnet Live: 100% Tarab



Derniers Commentaires