القبض على ثمانية تكفيريين ينشطون في خلايا دعم وإسناد للعناصر الإرهابية المتمركزة بالجبال

Mardi 12 Septembre 2017



Mardi 12 Septembre 2017
بــاب نــات - أفادت وزارة الداخلية، بأنه على إثر إحالة العنصر الإرهابي الذي تم إلقاء القبض عليه يوم 7 أوت الفارط، على الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب للحرس الوطني بالعوينة، والتحري معه، تمّ الكشف عن عديد المعطيات الهامة حول ملابسات العمليات الإرهابية التي قامت بها العناصر الإرهابية المتمركزة بجبال القصرين والكاف وسيدي بوزيد.

وأوضحت الوزارة في بلاغ لها اليوم الثلاثاء، أن التحريات مع هذا العنصر الإرهابي، أسفرت عن الكشف عن خلايا دعم وإسناد للعناصر الإرهابية بولايات جندوبة والقصرين وسيدي بوزيد، والقبض على ثمانية عناصر مورطة في تلك الخلايا، والإحتفاظ بهم بعد التنسيق مع القطب القضائي لمكافحة الإرهاب، بعد أن ثبت تواصلهم مع العناصر الإرهابية ومدّهم بالمؤونة والأموال وشرائح الهواتف الجوالة وتسهيل تنقلاتهم.
وأكدت أنه بتعميق التحريات مع الإرهابي المذكور، إعترف بإرتباطه بالعنصرين الإرهابيين الذين تمّ القضاء عليهما من قبل وحدات الحرس الوطني بمدينة سيدي بوزيد يوم 30 أفريل 2017 ، ومشاركته في نقلهما من جبال القصرين إلى سيدي بوزيد وتأمين تنقلاتهما داخل المدينة.

كما أضافت أن الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب للحرس الوطني بالعوينة، تمكنت من حجز ثلاث سيارات تم استعمالها في تنقلات العناصر الإرهابية وإيصال المؤونة إليهم.
وذكرت الوزارة في بلاغها، بأن وحدات الحرس الوطني تمكنت يوم 07 أوت الفارط، إثر نصب كمين محكم بجبل "بيرينو" بولاية القصرين، من القضاء على عنصرين إرهابيين خطيرين والقبض على عنصر إرهابي ثالث الذي تم التحري معه.


  
  
  
  
cadre-962bb108c1b847b09d56046cb9f7ebae-2017-09-12 18:05:51






0 de 0 commentaires pour l'article 147606





En continu







Radio Babnet Live: 100% Tarab



Derniers Commentaires