Tribune

سلوى الشرفي تبتدع آية نسبتها الى سورة النساء ! ''اسمعوا كلام الحاكم – النساء 59''



Lundi 09 Janvier 2017
نصرالدين السويلمي

يصعب لجم وسائل التواصل الاجتماعي عن متابعة هفوات السياسيين خاصة والمشاهير عامة ، إذْ لا يمكن فرملة الجموح نحو استثمار الاخطاء والبناء عليها ومن ثم استهلاكها في الطرائف والتهكم والسخرية ، تلك هي حاسة مواقع التواصل الاجتماعي اللاقطة ، والتي اصبحت البديل عن اعلام تقليدي موجه يلتقط صغائر خصومه ويتغافل بل يغطي عن كبائر وجرائم مموليه ، ورغم جنوح الفضاء الاجتماعي في الكثير من الاحيان واعتماده المبالغة ،إلا انه اصبح يمثل تعبيرة مهمة للحرية ، بل هي التعبيرة الاكبر والاهم منذ تعودت الاجيال السابقة واللاحقة على تجرع الاعلام الرسمي والركون اليه مع ما يسببه من امراض فتاكة بعضها بدني واكثرها نفسي .

كان النشطاء على اهبة الاستعداد لهفوة القيادي في نداء تونس لطفي النابلي ، واستثمروا بشكل واسع زلته حين قال على هامش الندوة التي نظمها مركز تونس للإسلام والديمقراطية " الله سبحانه وتعالى قال كل شاه معلقة من كراعها" ، ولا شك انها من جنس اخطاء الزلات وليست من اخطاء الجهل ، لان مكانة الرجل العلمية وعمله في الجامعة التونسية ثم واستدعائه من طرف رضوان المصمودي المعروف بجديته والبعيد عن التعامل مع الجاهلين بالمحاور التي يطرحها المنتدى ، يجعل من الرجل فوق هذه المعلومات البديهية ، رغم ذلك وحتى وان كان النابلي اخطأ عن جهل واختلطت عليه الامثال والآيات ، فان الاخطاء الغير متعمدة لا يمكن ابدا مقارنتها بالجرائم المتعمدة التي يأتيها اصحابها عن سبق اصرار وترصد ، لا يمكن بحال ان نقارن زلة النابلي بما اقترفته المثيرة للجدل سلوى الشرفي التي دونت على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي عبارات غريبة نسبتها للقرآن الكريم ، افتتحتها بقال الله تعالى ، وذيلتها بكذبة مشينة حين ادعت انها آية عدد 59 من سورة النساء !!!

قامت سلوى قبل ذلك بتبرير زلة النابلي ، واستغلت الفرصة لتمرير جرعات اضافية من العبث والاستهتار ، وقد عودتنا على استغلال كل ما يطعن في الهوية ويحيل على العبث بموروث الشعب ، وهي الان لا تبتدع بل تواصل مسيرتها التي بداتها قديما صحبة نُخيبة هجينة غريبة عن نبتة تونس ، جنحت المثيرة والمثيرات والمثيرون الى الطعن في المسلمات ومشاغبة المقدس في سعي محموم لإنهاكه ، بينما اختار الاخيار الوقوف في وجه الظلم وطلبوا الحرية ودفعوا من اجلها عصارة اعمارهم ومنهم من دفع جميع عمره .


قبل ساعات من ابتداعها لآية مكذوبة ، كانت الشرفي على موعد مع التهكم على مجموعة من الشخصيات العامة ، ضمنهم السيدة سامية عبو ! أي نعم سلوى الشرفي تتهكم على سيدة عرفتها ساحة النضال قبل رحيل بن علي وبعد رحيله ، ولان سامية لم تختص في المعارك القذرة ولا هي سخرت عمرها في التحريض على ضحايا بن علي ، اصبحت عرضة لتهكمات سلوى وتهكمات من يعتنق مذهب سلوى .

Publié le:2017-01-09 00:34:21


festival-843d0dd84a48939f1c85f497820c09c1-2017-01-09 00:34:21

    
    
    
    
    





15 de 15 commentaires pour l'article 136595

Zoulel  (Tunisia)  |Mercredi 11 Janvier 2017 à 12h 15m |           
Ces laiques tunisiens sont contradictoires avec eux mêmes: d'une part ils détestes les islamistes et tout ce qui les concerne et d'autre part ils utilisent les versé du couran (généralement massacrés) pour preuve de leur point de vue. ça me rappelle les propos de Bourguiba. Allah yehdi.

Fethi Mnasri  (Tunisia)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 22h 41m |           
عائلة الشرفي بصفة عامة معلوم دورها في الجامعة التونسية و الحياة السياسية ... هم يمتهنون اقذر الادوار في بلاط سلاطين تونس و في البلاطوات الاعلامية و يقومون بما يرفض ابليس القيام به في اغلب الاحيان ...

Essoltan  (France)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 20h 37m |           
SVP , soyez humains et soyez des bons Musulmans avec Mr. Lotfi Nabli et Madame salwa Charfi .
C'est un APPEL de REPENTANCE qu'ils vous envoient .
En effet ils ont évoqué , l'un et l'autre des versets coraniques qui n'existent pas ; je suis sûr involontairement et par ignorance . Alors , il est de notre devoir de les corriger et de les encourager à citer des versets coraniques authentiques d'après le livre saint " le CORAN " ...

Mnasser57  (Austria)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 13h 41m |           
احسن شيء وبدون وجع راس هالشلايك احقروهم ولاتعطوهم اهتمام ابدا فهم شواد باتم معنى الكلمة

Tarasbulba  (Tunisia)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 13h 35m |           
فمه وزير متاع وزرة بورقيبة قال في خطاب قال الله تعالى اشتدي يا إزمة تنفرجي

Nouri  (Switzerland)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 13h 25m |           
صدق الشيخ القرضاوي ما قاله عن تونس

Abdallah Arbi  (Tunisia)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 12h 42m |           
Certaines de nos femmes universitaires , insatisfaites dans leur lit , se mettent à délirer et déversent leurs hystéries sur les colonnes des journaux ou aux plateaux des télévision .

Wildsalem  (Tunisia)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 11h 35m |           
قال أيا نوليو شرفة ، قال له : حتر يموتو كبار الحومة ، أعرفها و أعرف خنارها . والشيء من مأتاه لا يستغرب. العهر في أجل صوره.

Juriste7  (Tunisia)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 10h 00m | Par           
ما تسمى بالشرفي تبحث عن الاضواء. هي تعي ما كتبت و تنتظر من يهاجمها و من يكفرها حتى لتتباكى لنا و تلعب دور الضحية... استاذة لاجامعية مستواها هزيل مثير للشفقة و الاشمئزاز.. انقرضو

MedTunisie  (Tunisia)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 09h 03m | Par           
اللحم اذا خمر عليه بأهليه في داخال تونس او بخارج تونس

MOUSALIM  (Tunisia)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 08h 41m |           
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنكُمْ ۖ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ۚ ذَٰلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا (59) هذا نص الآية وهي واضحة وموجهة حصريا لأتباع الرسول عليه الصلاة والسلام في مجتمع تعددي حسب دستور الصحيفة في المدينة والآية تشير
للطاعة الواجبة لله والرسول وليس لأولي الأمر من الحاكم لأقل مسؤول لأن الأمر يخضع للقوانين والترتيبات المنتشرة في كل أنحاء العالم .فللآية جانبين أحدهما تعبدي والآخر مدني يستوجب إحترام علوية القانون المتفق عليه في أي بلد .

Selsebil  (France)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 07h 49m |           
C'est le pays des taranannis.

MOUSALIM  (Tunisia)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 07h 17m |           
تحية صباحية إلى الجميع .وباختصار كان على نصر الدين مناقشة الفكرة الخاطئة للمدونة التي تقصد أن الآية 59 تطالبكم بطاعة الحاكم وهو غير صحيح .لأنها تطالب بطاعة الله وطاعة محمد عليه الصلاة والسلام -من مقام الرسالة -وليس من مقام النبوة -وهو مقام الحاكم . والفرق شاسع جدا فأولي الأمر منكم يعني كل المسؤولين الأعلى رتبة حتى ولو كانت إمرأة .وتحياتي إلى الجميع .

Nour Nour  (Tunisia)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 06h 36m | Par           
اعتقد ان هذا الشىء متعمد ويعبر على مستوى النخبة المثقفة التونسية، هذه فضيحة حقيقية، يجب عليها ان تعتذر وتحشم على روحها، هذه إساءه لأغلب التوانسة، نحن في زمن التخلف والرذالة، بلغنا القاع!

Mourad Jemni  (Tunisia)  |Lundi 09 Janvier 2017 à 03h 50m |           
بدا مخطط استفزاز النهضة بالتهجم على المقدس القران وهو اخطر انواع الارهاب و سلوى الشرفي فاقدة لكل مرجعية ان كانت سياسية او فكرية او دينية بل هي ذيل من اذيال الفرنكفونية




En continu
Indicateurs Banque Centrale


  
Tunis




Où nous suivre





Radio Babnet Live: 100% Tarab
NOS PARTENAIRES


Derniers Commentaires